حسين السيد: صنعت اسمًا لي في السعودية وسعيد بالعودة للأهلي

التعليقات()
ظهير الأهلي الأيسر العائد من الاحتراف يتحدث عن طموحاته وإعداداته للموسم الجديد


زهيرة عادل    فيسبوك      تويتر

أكد حسين السيد؛ ظهير الأهلي المصري، على انشغاله خلال الفترة الحالية بالإعداد جيدًا للموسم المقبل، معربًا عن سعادته بالعودة إلى بيته من جديد.

صاحب الـ27 عامًا عائدٌ من تجربة احترافية في الدوري السعودي بنادي الاتفاق، استمرت لمدة موسم ونصف منذ يناير 2018.

وقال السيد، خلال تصريحاته للموقع الرسمي للقلعة الحمراء: "سعيد بالعودة إلى بيتي الذي تربت به منذ مرحلة الناشئين، وهذه العودة طبيعية، أخوض حاليًا فترة تأهيلي بدني، قطعت شوطًا كبيرًا وأمامي أيام معدودة قبل العودة للتدريبات الجماعية".

وأضاف: "فترة إعارتي في الدوري السعودي كانت مفيدة، نظرًا لقوة المنافسة، وأنا شاركت بصفة أساسية واكتسبت عديد الخبرات، وصنعت اسمًا داخل واحدًا من الدوريات القوية والمعروفة على مستوى المنطقة، والدليل أنني تلقيت عديد العروض وهو ما يؤكد نجاح تجربتي، ونلت استحسان الجميع من خلال أدائي".

هشام محمد: شعارنا نكون أو لا نكون وتعلمنا في الأهلي إنكار الذات

عن معسكر الفريق في إسبانيا تابع: "أهدف هذه الفترة للتأهيلي بدنيًا وفنيًا، فترة الإعداد جاءت في الوقت المناسب للشد من أزر اللاعبين وتأهيلهم بدنيًا ونفسيًا، خاصة أن الفريق أمامه مباراتين غاية في الصعوبة يتوقف عليهما حسم الدرع وهو ما أضفى على المعسكر المزيد من الالتزام والجدية في التدريبات التي تقام على فترتين يوميًا.

"المرحلة المقبلة صعبة خاصة وأنها تشهد حسم درع الدوري بعد موسم شاق واستثنائي والجميع يعتبر مباراتي المقاولون والزمالك بمثابة حياة أو موت، تابعت الموسم الحالي وشاهدت جميع مباريات الأهلي التى شهدت منافسة شرسة وهو ما يخلق الكثير من الدوافع لتكملة المشوار، خاصةً أن الفريق أمامه خطوتين فقط للفوز باللقب".

حسين السيد

واستطرد: "التواصل قائم بين جميع اللاعبين داخل المعسكر من خلال الأحاديث التي تدور بينهم، خاصة في الفترة بين التدريب الصباحي والمسائي للشد من أزر الجميع والتأكيد على أهمية هذه المرحلة وضرورة القتال من أجل تحقيق أهدافها، وأهداف المعسكر تتحقق يوما بعد الآخر في ظل ارتفاع المستوى الفني والبدني للاعبين زيادة الانسجام واستيعاب فكر الجهاز الفني والذى ظهر من خلال أداء الفريق في المباراتين الوديتين اللاتين خاضهما حتى الآن مما يؤكد على جاهزية الأهلي لمواجهة تحديات الفترة المقبلة".

ظهير المارد الأحمر أكمل عن طموحاته مع الفريق: "أهم ما يشغلني في الوقت الحالي هو ضرورة القتال في التدريبات حتى أقف على قدمي وأطور من قدراتي البدنية، لأن الموسم المقبل صعب ويشهد منافسة كبيرة وأريد أن أكون له بصمة واضحة مع الفريق".

عن المنافسة في مركزه: "المنافسة بين زملائي إيجابية، وتزيد  من القتال في التدريبات، وتصب في مصلحة الفريق في النهاية، خاصة أن الجهاز الفني يعرف إمكانات كل لاعب والمطلوب تنفيذه وفقًا لفكره الفني والخططي، على المستوى الشخصي أعرف قيمة المنافسة في ناد بحجم الأهلي وأرغب في التعبير عن نفسي بعد المزيد من الخبرات التى اكتسبتها خلال فترة إعارتي".

واختتم موجهًا رسالة لجمهور الأهلي: "أنتم أعظم جمهور في العالم والشريك الأساسي في كل البطولات والجميع داخل الفريق يسابقون الزمن ويقاتلون في التدريبات لإهدائكم درع الدوري وتعويض الإخفاق الأفريقي، ومن بعده الفوز بكل البطولات، جمهور الأهلي لا يرضى سوى بالفوز ولا يقبل بغير الصعود لمنصات التتويج في أي بطولة يشارك فيها الفريق مهما كانت حجم المنافسة".

إغلاق