تقنية الفيديو تثير الجدل وتُنصف فيورنتينا وتلغي هدفاً لسبال

التعليقات()
Getty Images
لاعبو سبال لم يتقبلوا الأمر وسقطوا بعدها

إسلام أحمد    فيسبوك      تويتر

أثارت تقنية الفيديو الجدل في الدوري الإيطالي، في مباراة سبال أمام فيورنتينا ضمن مباريات الجولة 24.

الشوط الأول انتهي بين الفريقين بهدف لكل فريق، وسجل أندريه بيتانيا هدف سبال الثاني في الدقيقة 77 من عمر اللقاء.

لكن حكم اللقاء تراجع بعد العودة لتقنية الفيديو، ورفض احتساب هدف سبال بداعي استحقاق فيورنتينا ركلة جزاء قبلها في بداية الهجمة، لصالح فدريكيو كييزا.

لتعود النتيجة إلى التعادل 1-1، ثم يسجل فيرتو ركلة الجزاء في الدقيقة 79 ليقود فيورنتينا للتقدم للمرة الأولى في اللقاء.

بنزيما لا ينتظر الاستدعاء للمنتخب الفرنسي

الدقائق المتبقية شهدت انهيار لاعبي سبال، فسجل جيوفاني سيميوني الهدف الثالث في الدقيقة 81، ثم انهى جيرسون المباراة بهدف ثالث في الدقيقة 88.

ليحقق الفيولا الفوز ويرفع رصيده إلى 35 نقطة في المركز الثامن ويحقق الفوز الأول بعد تعادلين، بينما سقط سبال في فخ الهزيمة الثانية توالياً.

الجدير بالذكر أن الأمر ذاته تكرر في الدوري الهولندي منذ ما يقارب أسبوعين، عندما سجل النرويجي مارتن أوديجارد هدفًا ثالث لفيتيسه أرنهايم، ليتم إلغاءه بداعي العودة لتقنية لاحتساب ركلة جزاء ببداية الهجمة لهيرنيفين.

لينتهي اللقاء بالتعادل بين الفريقين بهدفين لكل فريق، بدلاً من فوز فريقه بنتيجة 3-1.

إغلاق