الأخبار النتائج المباشرة
الدوري الأوروبي

بين فقدان مساندة الإدارة وخيبة أمل اللاعبين - فينجر ومواجهة الفرصة الأخيرة أمام ميلان

2:30 م غرينتش+3 8‏/3‏/2018
Wenger graphic
موقعة منتظرة في سان سيرو ذهابًا قبل صدام الإياب على ملعب الإمارات.

محمود ضياء    فيسبوك      تويتر

يخرج آرسنال الخميس المقبل لمواجهة إيه سي ميلان في ذهاب الدور ثمن النهائي للدوري الأوروبي على ملعب سان سيرو.

مباراة لا تحتمل المزيد من الأخطاء لآرسين فينجر الذين يعاني الأمرين مع آرسنال هذا الموسم.

آرسنال وجد نفسه في المركز السادس بفارق 13 نقطة عن توتنهام صاحب المركز الرابع وآخر المراكز المؤهلة لدوري الأبطال، بينما يفصله خمس نقاط فقط عن بيرنلي صاحب المرتبة السابعة قبل تسعة أسابيع من النهاية.

فينجر خسر أمام مانشستر سيتي في مناسبتين لحساب نهائي كأس رابطة المترفين ثم في الدوري وبنفس النتيجة 0/3، قبل أن يفشل في التعادل أمام برايتون متلقياً هزيمته العاشرة في الدوري.

بحسب التقارير الصحفية، فإن أزمة رحيل فينجر المتكررة في كل موسم تبدو مختلفة هذه المرة مع الانهيار التام للفريق والحديث عن ضجر اللاعبين من أسلوبه.

موقعة ميلان المنتظرة ستكون الفرصة الأخيرة لآرسين فينجر الذي سيعني خروجه من المسابقة عدم تواجده في دوري الأبطال رسمياً للموسم الثاني على التوالي وفشل التأهل للدور ربع النهائي في أي مسابقة أوروبية منذ 2010/2009.

بعيدًا عن مساندة الإدارة لفينجر على كل الأصعدة، فعدم التأهل لدوري أبطال أوروبا عامين متتاليين سيعني فقدان جزء كبير من أرباح البث وسيكون القشة التي قصمت ظهر البعير.

إيفان جاريديس المدير التنفيذي بدأ يتخذ قرارات تنفيذية بتعيين دارين بورجيس كمدير للأداء، وهوس فهمي كخبير قانوني مع راؤول سانليهي مدير العلاقات وسفين ميسلينتات كمدير للتزظيف.

الجرينتا و 7 دوري أبطال - 5 تناقضات بين أرسنال وميلان قبل موقعة سان سيرو

مناصب بدأت تأخذ جزءًا من نفوذ فينجر في إدارة الفريق والتي أثرت على العلاقة بين الطرفين حسب تأكيدات الصحف.

ديلي اكسبريس كانت قد أكدت اجتماع كوسيلني مع اللاعبين لإنقاذ الموقف في غرفة خلع الملابس والتي شهدت بكاء قائد الفريق من الأداء، ولكن الأمور لم تتغير حيث خسر آرسنال أمام برايتون بعد ذلك بأقل من 48 ساعة.

فينجر سيواجه نسخة قد تكون الأفضل لميلان في السنوات الخمس الأخيرة، فتواجد جاتوزو منح الفريق صلابة افتقدها خلال الأعوام الماضية.

13 مباراة بدون هزيمة وصعود لنهائي كأس إيطاليا مع أداء قوي وروح كبيرة أثبتت أن لاعب الوسط السابق نجح في لم شمل مجموعة جيدة من اللاعبين تحتاج لمزيد من العمل.

خسارة فينجر لمباراتي ميلان ستعني بنسبة كبيرة خروه من تدريب آرسنال وربما قبل نهاية الموسم مفسحًا المجال لواحد من أبناء النادي على شاكلة هنري وفييرا وأرتيتا.