الأخبار النتائج المباشرة
كرة القدم - الأولمبياد

من المتضرر من مشاركة بيكيه وراموس في أوليمبياد طوكيو؟

1:30 م غرينتش+3 31‏/10‏/2019
Sergio Ramos Gerard Pique Spain
بيكيه وراموس قد يضران المنتخب الإسباني بالمشاركة في الأوليمبياد

أعلن جيرارد بيكيه، قلب دفاع برشلونة، إمكانية الانضمام لمنتخب إسبانيا للمشاركة في أوليمبياد طوكيو في الصيف المقبل.

بيكيه لم يكن أول المعلنين بل سبقه سيرخيو راموس، قائد ريال مدريد، مما يعني إمكانية اجتماع الثنائي مرة أخرى.

ورغم أنّ راموس وبيكيه لعبا سويًا لفترة طويلة مع المنتخب الإسباني إلا أنّ مشاركتهما في أوليمبياد طوكيو قد تؤثر بصورة سلبية على عدد من العناصر الأخرى في اللاروخا.

وبحسب اللوائح، فإن المدير الفني لمنتخب إسبانيا الأوليمبي، لويس دي لا فوينتي، لا يحق له سوى ضم 3 لاعبين فقط وُلدوا قبل 1 يناير 1997 ولو حجز بيكيه وراموس مقعدين من الثلاثة فهذا يعني إمكانية ضم لاعب واحد فقط.

ويمتلك المنتخب الإسباني عدد كبير من العناصر الشابة التي ساعدته للوصول إلى الأوليمبياد بالتتويج بأمم أوروبا للشباب أمثال مارك روكا وجونيور فيربو وفابيان رويز وداني سيبايوس وغيرهم والذين لن يشارك منهم سوى لاعب واحد فقط حال انضم راموس وبيكيه للمنتخب.

أيضًا وجود الثنائي قد يحرم إيريك جارسيا، مدافع مانشستر سيتي، وخورخي كوينكا، برشلونة، وفرانشيسكو مونتيرو من ديبورتيفو المشاركة في الأوليمبياد لكون بيكيه وراموس سيحجزان المقعد الأساسي في مركز قلب الدفاع.

وسوف تٌقام الأوليمبياد بين 24 يوليو و8 أغسطس مما يعني أن راموس سينهي بطولة أمم أوروبا (بين 13 يونيو إلى 12 يوليو) ويلحق مسرعًا ببعثة الفريق الأولمبي، بينما بيكيه اعتزل دوليًا وسوف ينعم بالراحة.