الأخبار النتائج المباشرة
تصفيات كأس أوروبا

3 أسباب أدت إلى الأزمة بين إنريكي ومورينو

12:53 م غرينتش+3 29‏/11‏/2019
Luis Enrique Robert Moreno España
تفاصيل جديدة حول الخلاف بين إنريكي ومورينو

 

كشف تقارير صحفية عن الأسباب الحقيقة التي سببت الخلاف بين لويس إنريكي، المدير الفني لمنتخب إسبانيا، ومساعده السابق روبرت مورينو.

إنريكي ذكر في المؤتمر الصحفي لتقديمه أنّه السبب وراء استبعاد مورينو لأن الأخير خائنًا واستغل غياب اللوتشو عن المنتخب ليخطط لتدريب اللاروخا في أمم أوروبا المقبلة.

بينما ردّ مورينو على الأمر بأنّه طلب من إنريكي البقاء حتى نهاية أمم أوروبا على أن يعود مساعدًا ولم يكن يقصد استغلال الأزمة ولكن تحقيق طموحه كمدرب.

وقالت صحيفة "آس" الإسبانية إنّ هناك 3 أسباب رئيسية وراء الخلاف بين الطرفين الأول أنّ إنريكي طلب من مورينو ترك المنتخب الإسباني والذهاب معه إلى فريق في الدوري الإنجليزي للعمل مساعدًا ولكن المدرب الكتالوني رفض الأمر لرغبته في قيادة اللاروخا في يورو 2020.

وأوضحت أنّ السبب الثاني هو اعتراض إنريكي على اختيارات مورينو للمنتخب وأبرزها منح كيبا أريثابالاجا فرصة لأن يكون الحارس الأساسي بينما يرى اللوتشو أنّ دافيد دي خيا هو الحارس الأساسي.

أما السبب الثالث فيرجع إلى غضب مدرب برشلونة السابق من تصريحات مورينو الصحفية أثناء فترة قيادة الأخير لمنتخب إسبانيا ورأى أنّ التأثير السلبي لاستمرار روبرت أكبر من الإيجابي ولكن يؤدي إلى حالة الاستقرار والهدوء في معسكر المنتخب.

إنريكي تولى تدريب إسبانيا بعد كأس العالم وقادهم في بطولة دوري الأمم الأوروبية ولكنّه غادر المنتخب بسبب مرض ابنته بالسرطان وترك مورينو مدربًا.

وبعد وفاة ابنته قرر اللوتشو العودة ولكن انتظر لنهاية التصفيات المؤهلة لأمم أوروبا وكان أول قراراته إقالة مورينو.