الكلاسيكو | الكتلان أسسوا ريال مدريد ولم يؤسسوا برشلونة!

Getty Images
الكتلان هم أسسوا أكبر عدو لهم حاليًا، والطريف أنهم لم يؤسسوا ناديهم..

قبل 3 أيام على انطلاق الكلاسيكو المدريدي الكتلاني، نواصل معكم تغطيتنا للحدث الذي لا يتكرر كثيرًا طوال العام والذي يُصنفه البعض كأقوى وأكثر مباراة إثارة على وجه الأرض.

صدق ولابد أن تصدق: مؤسسا النادي الملكي كتلان

في ظل تناحر الانصار وصراعات المشجعين لم يدر بخلد أي مدريدي أو برشلوني هذه المعلومة الهامة، فمؤسسا النادي الملكي الأخوان خوان وكارلوس بديروس واللذان قاما بتأسيس نادي ريال مدريد عام 1902 هما من مواليد كتالونيا!

ففي عام 1902 قاما الاخوان بديروس بتأسيس النادي تحت أسم «نادي مدريد لكرة القدم» بل وأصبح خوان بديروس أول رئيس للنادي.

مؤسس ريال مدريد
الاخوان بديروس اللذان كان يمتلكان محل ملابس هما أصحاب الفكرة التي ساهمت في وجود نادي من أعرق وأكبر أندية الكرة في التاريخ.

لنقضي ثوانٍ معدودة عزيزي القارئ لنتأمل كيف كان الناس –قديمًا– يمارسون الرياضة ويعيشوها بأخلاقها بهدف واحد هو الرياضة فقط .


صدق و لابد أن تصدق: مؤسس برشلونة سويسري عاشق

لم يكن يتوقع أحد أن سويسري عاشق لفريقه الذي يحبه في سويسرا هو السبب في تأسيس نادي برشلونة الذي يمتع الملايين من عشاقه.

ففي عام 1899 قام السويسري خوان جامبر بتأسيس النادي تحت أسم «نادي برشلونة لكرة القدم» و استمد ألوان الفريق من ألوان قميص فريقه الذي يشجعه وهو بازل السويسري.

وأصبح خوان جامبر رئيس النادي عام 1908 ولا تزال هناك بطولة تقام سنويًا تحت اسمه تخليدًا لذكرى هذا الرجل.

فهذا الرجل لولا عشقه لناديه وحنينه إليه ما كان خطرت له فكرة أن يؤسس فريقًا من أكبر وأفضل الفرق على مر العصور.

فالرياضة هدفها تقريب الشعوب فلا جنس أو دين أو وطن بل الكل يمارسها للتقارب ولإبراز القيم و المبادئ.

 
 

إغلاق