الجوهري، رمز الكرة المصرية ابن الزمالك المولود في الأهلي!

التعليقات()
لماذا هو المدرب المصري الأفضل في التاريخ؟

إصابة خطيرة على مستوى الرباط الصليبي أنهت مسيرة أسطورة كرة القدم المصرية محمود الجوهري مبكرًا كلاعب مع النادي الأهلي، ويقول عن ذلك "اعتزالي المبكر جعلني أرغب كمدرب في تحقيق ما عجزت عنه كلاعب".

لم يصنع الجوهري تاريخًا عظميًا كلاعب، رغم أنه جيد في رأيي، آراد أن يصنعه في مجال التدريب، وبالفعل نجح كمدرب مع الأهلي في تحقيق بطولة أفريقيا للمرة الأولى في تاريخ النادي القاهري.

الجوهري، هذا الشخص المنضبط، لم يجد التقدير الكافي من ناديه الأم الذي لعب له، ولأجل قميصه انتهت مسيرته بإصابة خطيرة، فكان على استعداد لمواصلة تاريخه في التدريب، وإعطاء الولاء التام لنادي الزمالك كمدرب، وواصل نجاحاته مع الزمالك بالفوز ببطولة أفريقيا والسوبر الأفريقي.. ناهيك عن إنجازاته العظيمة مع منتخب مصر في الوصول لمونديال 1990 وتحقيق نتائج جيدة بشكل عام.

الولاء الكامل والتام للجوهري للزمالك، جعله يدخل تاريخ النادي الأبيض من أوسع أبوابه كأسطورة لم تلعب له .. ظل على هذا الولاء حتى عندما رحل عن صفوف النادي، ظل ابنًا لم يلده الزمالك!

حتى والجوهري يٌحقق أعظم إنجازات مصر الكروية، كان يظهر خجولاً في سعادته واحتفالاته، لبق في حديثه، لا ينكر فضل أحد عليه، لا يُعاير أحد بما صنعه له، حتى الأهلي الذي أدار له ظهره.

الجوهري

لماذا الجوهري هو أفضل مدرب مصري؟

لأن محمود الجوهري حقق إنجازاته في حقب زمنية مختلفة بتشكيلات مختلفة، عكس الكابتن حسن شحاتة، إنجازاته منحصرة بين 4 سنوات (2006/2010) وبقوام ثابت تقريبًا من اللاعبين. وهذا لا يُقلل من شأن الإنجاز، فهو إنجاز تاريخي بالطبع.

لكن الجوهري، قاد الأهلي لألقاب أفريقية ومحلية في الثمانينات، وفي نهاية الثمانينات قاد مصر لنهائيات كأس العالم، وفي بداية التسعينات، قاد الزمالك لألقاب أفريقية.

وفي نهاية التسعينات، قاد منتخب مصر لكأس أمم أفريقيا، وفي بداية الألفية قاد منتخب الأردن لأفضل نتائجه في كأس أسيا، وأفضل تصنيف للفيفا على الإطلاق

أي أن نتائج الراحل محمود الجوهري كانت في فترات زمنية متباعدة، وبأجيال مختلفة وظروف مختلفة، كان له البصمة الأهم عليها.

"إبن الزمالك الذي لم يلده الزمالك" هو مصدر إلهام بالنسبة للكثيرين في فن العطاء والإخلاص والروح الرياضية.

الراجل الذي ظلمه البعض واتهموه بالخوف الدفاعي رغم أنه أمم أفريقيا 1998 كان يعتمد على هجوم خماسي "حازم، عبدالستار، حسام، مع تقدم مستمر للأظهرة رضوان وعمارة"..

رحم الله الكابتن الجوهري بدماثة خلقه وسيرته الطيبة العطرة في الذكرى السابعة لرحيله.

إغلاق