أربعة من 14 والسومة 0 .. رقم مرعب للأهلي في الدوري السعودي

آخر تحديث
al ahli twitter

مسيرة الأهلي في الدوري السعودي هذا الموسم نصفها رائع والنصف الآخر مخيب، الرائع في عدم خسارة الفريق حتى الآن لكن المخيب في عدم فوزه كذلك حتى الآن .. من المسؤول عن ذلك؟ رقم مرعب يُقدم جزء مهم من الإجابة على هذا السؤال.

الأهلي لعب 5 مباريات في الموسم الجاري من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين السعودي تعادل بها جميعًا، وآخرها أمام الفتح اليوم في جدة 1-1، وقد سجل خلال تلك المباريات 6 أهداف منهم اثنين من نقطة الجزاء.

أربعة من 14 .. رقم مرعب للأهلي هجوميًا

الأهلي لم يستطع إحراز أكثر من هدف واحد خلال كل مباراة في الدوري السعودي باستثناء واحدة كانت أمام الحزم في الجولة الثانية، لكن الجيد أنه استطاع الوصول لمرمى الخصم في جميع مبارياته.

الفريق يبدو من هذا الرقم عقيم هجوميًا ولا يستطيع صناعة الفرص، لكن هذه الفكرة ينسفها تمامًا رقم آخر خاص بعدد الفرص المصنوعة من جانب الفريق خلال الدوري هذا الموسم، إذ صنع 44 فرصة بمعدل يزيد عن 7 فرص في المباراة الواحدة.

المثير أن لا أحد صنع فرص في الدوري هذا الموسم أكثر من الأهلي سوى الاتحاد والفتح، إذ صنع الأول 45 فرصة والثاني 50.

الملاحظة الأخرى المهمة هي أن الأهلي يتصدر أندية الدوري السعودي بجانب الاتحاد في أكثر الأندية صناعة للفرص المحققة للتسجيل هذا الموسم، برصيد 14 فرصة!

ما المشكلة إذًا؟ المشكلة يُظهرها رقم آخر هو أن الأهلي من تلك الفرص الـ44 وضمنها الـ14 المحققة للتسجيل لم ينجح في استغلال سوى 4 فقط وقد أهدر 10 فرص.

هذا الكم الكبير من الفرص الضائعة لم يُهدره أي فريق آخر في الدوري هذا الموسم، وقد بلغت نسبة استغلال الأهلي للفرص المؤكدة 28.5%، ولا يوجد فريق أسوأ منه سوى الطائي بنسبة 25% وقد صنع 4 فرص مؤكدة فقط سجل منهن واحدة.

السومة .. هل هو الأسوأ في استغلال الفرص؟

الجماهير صبت جام غضبها على عمر السومة بعد تعادل اليوم المخيب مع الفتح، وذلك لأدائه المتواضع خلال اللقاء وخلال الموسم بشكل عام.

تلك الجماهير تجاهلت حقيقة أن المهاجم السوري عائد من الإصابة للتو، والتي داهمته خلال مواجهة الحزم في الجولة الثانية، وطبيعي أن يستهلك بعض الوقت ليستعيد حساسية المباريات.

المثير في الأمر أن السومة لم تسنح له سوى فرصة واحدة محققة للتسجيل هذا الموسم وقد أهدرها، مما يعني أن نسبة استغلاله للفرص المؤكدة كانت 0.

العقيد ليس اللاعب الوحيد في الأهلي الذي لم تتجاوز نسبة استغلاله للفرص الناجحة الـ0، بل معه سلمان المؤشر وعبد الرحمن غريب وكل منهما أهدر فرصتين، وكذلك محمد مجرشي وحسين المقهوي والحسن نداو وكل منهما سنحت له فرصة واحدة فقط.

النجم البرازيلي باولينيو سنحت له 4 فرص مؤكدة للتسجيل هذا الموسم، ولكنه لم يستطع استغلال سوى نصفهم بنسبة نجاح 50%.

هذه الأرقام تُنصف السومة نسبيًا، إلا أنها لا تمنع تراجع مستواه هذا الموسم وضعف أرقامه الهجومية، فهو لاعب لم يُسدد أي تسديدة على مرمى الخصم طوال 191 دقيقة من اللعب.

اقرأ أيضًا | 

باقات الرياضة متوفرة الآن على شاهد VIP ، اختر باقتك وانطلق بشغفك لأبعد الحدود