منتخب مصر للشباب يودع بطولة العالم بعد خسارته أمام الأرجنتين وسط جدل تحكيمي كبير

أداء راقي للمنتخب
ودّع منتخب مصر للشباب بطولة كأس العالم للشباب 2011 بكولومبيا بعد الخسارة بصعوبة على يد منتخب الأرجنتين بهدفين لهدف ضمن مجريات دور الـ16 من البطولة.
أحرز إيريك لاميلا هدفي الأرجنتين من ركلتي جزاء الأولى مشكوك فيها والثانية صحيحة في الدقيقتين 41 و64 من المباراة، فيما قلّص محمد صـلاح الفارق لمنتخب مصر من ركلة جزاء ثالثة في الدقيقة 70.
ليودع منتخب الشباب البطولة بعد أداء مشّرف ومباريات كبيرة كان أبرزها التعادل مع البرازيل والخسارة بصعوبة أمام الأرجنتين في دور الـ16.
ويتقدم منتخب الأرجنتين لمقابلة نظيره البرتغالي في دور الثمانية من البطولة.

تشكيل منتخب مصر:

حراسة المرمى: أحمد الشناوي
الدفاع: أحمد حجازي - محمد عبد الفتاح - محمود صبحي
الوسط: علي فتحي - محمد صـلاح - أحمد توفيق - محمد إبراهيم - عمر جابر - محمد النني
الهجوم: محمد حمدي

الشوط الأول:

دخل منتخب مصر المباراة واثقًا، ونجح في الوصول للمرمى الأرجنتيني عبر تصويبة من عمر جابر في منتصف المرمى في الدقيقة الثالثة.

واستحوز منتخب مصر على الكرة في الربع ساعة الأولى، حين بدأت الأرجنتين في مبادلة الفراعنة السيطرة على مجريات اللعب.

وجاءت أبرز فرص الشوط الأول في الدقيقة 27 عبر رأسية فاكوندو فيريرا التي تصدى لها القائم الأيسر لمرمى الشناوي، وردّ منتخب مصر على نظيره الأرجنتيني بالسيطرة على اللعب وتهديد مرمى الأرجنتيني في عدة مناسبات لم ترتقِ أي منهن إلى مرحلة الخطورة.

الهف الأول للأرجنتين:

إحتسب حكم المباراة ركلة جزاء لمنتخب الأرجنتين نجح اللاعب إيريك لاميلا في التصدي لها بنجاح بعدما سدد كرة أرضية كاد أحمد الشناوي أن يتصدى لها، ولكن الكرة تمر من يده إلى داخل المرمى في الدقيقة 42.

الشوط الثاني:

بدأ منتخب مصر الشوط الثاني مسيطرًا على المباارة كما هو الحال في الشوط الأول، ولكن بإيجابية أكثر على المرمى، وعلى الرغـم من تلك الخطورة إلا أن لاعبوا منتخبنا لم ينجحوا في تهديد مرمى التانجو الأرجنتيني، فيما إعتمدت الأرجنتين على المرتدات السريعة التي كادت أن تهدد مرمى منتخبنا للشباب في مناسبتين في الدقائق الأولى من الشوط الثاني.

وفي أخطر فرص المنتخب المصري، مرر عمر جابر كرة رائعة لمحمد حمدي في الدقيقة 61، قبل أن يسدد الأخير كرة يتصدى لها الدفاع الأرجنتيني ويحولها إلى ضربة ركنية.

الهدف الثاني للمنتخب الأرجنتيني:

واحتسب حكم المباراة ركلة جزاء للمنتخب الأرجنتيني بسبب دفعة قوية من عمر جابر للمهاجم الأرجنتيني، ونجح اللاعب إيريك لاميلا مرة أخرى في إحراز الكرة ليوسع الفارق بإضافة الهدف الثاني للأرجنتين في الدقيقة 64 من المباراة.

وسيطر منتخب مصر على مجريات اللعب بعد التقدم الثاني للأرجنتين، ولكن دون خطورة كبيرة على المرمى:

الهدف الأول لمنتخب لمصر:

إحتسب الحكم ركلة جزاء ثالثة، ولكن هذه المرة لصالح منتخبنا المصري إثر دفعة داخل منطقة الجزاء، وينجح محمد صـلاح في تذليل الفارق بإحراز الهدف الأول لمنتخب مصر في الدقيقة 70 ليعيد الأمـل لمنتخب الشباب في تعويض تأخره.

وعقب الهدف إزداد نشاط منتخب مصر هجوميًا، وهدد مرمى منتخب مصر في عدة مناسبات كان أبزرها تسديدة قوية من محمد حمدي تصدى لها الحارس الأرجنتيني بصعوبة وأبعدها إلى ضربة ركنية في الدقيقة 80.

وكاد اللاعب خوان إيتوربي أن يقضي على أمل مصر في التعادل بعدما إنفرد بمرمى الشناوي في الدقيقة 85، ولكنه أطاح بالكرة بعيدًا عن المرمى بتسديدة أرضية ضعيفة.

وكاد منتخب مصر أن يعدل النتيجة في الدقيقة 89 بعدما سدد محمد حمدي كرة ضعيفة مرت من أمام الحارس الأرجنتيني بلا متابعة من أي من مهاجمي مصر.

وأوشك أحمد حجازي في أن يحرز هدف تاريخي لمنتخب مصر في الدقيقة 94، بعد أن إرتقى برأسه متسغلاً خطأ الحارس، ولكن نجح دفاع الأرجنتين في إبعاد الكرة من أمام خط المرمى.