ميلان يُحيي آماله في التأهل لدوري الأبطال بانتصار صعب على بولونيا
Getty
انتصار ثمين على ملعب سان سيرو


كتب | تامر أبو سيدو | فيس بوك | تويتر


أحيا ميلان آماله في التأهل لدوري أبطال أوروبا الموسم القادم، بانتصاره الثمين جدًا على بولونيا بهدفين مقابل هدف واحد في ختام الجولة الـ35 للدوري الإيطالي.

ورفع الفوز رصيد الروسونيري إلى 59 نقطة يتساوى بهم مع روما ويتقدم عليه للمركز الخامس بفارق المواجهة المباشرة، وقد بات يفصله عن أتالانتا في المركز الرابع 3 نقاط قبل 3 جولات من نهاية الموسم، فيما تجمد رصيد بولونيا عند النقطة الـ37 وبفارق 5 نقاط عن المركز الـ17 المؤدي للسيري بي.

وبدأ ميلان اللقاء بأفضلية وصنع عدة محاولات هجومية أخطرها كان تسديدة هاكان تشالهانوغلو التي أبعدها الحارس سكوروبسكي بامتياز، ومن ثم بدأ بولونيا يمتلك الأفضلية خاصة من حيث خطورة الهجمات على مرمى منافسه.

سواريز يُحذر من الاستهانة بهجوم ليفربول بعد غياب صلاح

واحتاج ميلان لحارس مرماه جانلويجي دوناروما ليُنقذه من تسديدة أوروسليني ثم محاولة بالاسيو، قبل أن يُقرر سوزو مكافأة زميله بإحراز هدف التقدم عند الدقيقة 37 وبتسديدة جيدة بعد توغل عرضي في المناطق الدفاعية لبولونيا، لينتهي الشوط الأول بتقدم أصحاب الملعب الذين فقدوا لوكاس بيليا للإصابة وشارك خوسيه ماوري بدلًا منه.

Borini Milan Bologna Serie A

تحسن أداء الروسونيري بوضوح في الفترة الثانية، وقد توجوا ذلك التحسن بالهدف الثاني وأحرزه فابيو بوريني عند الدقيقة 67 وبعد دخوله الملعب بـ7 دقائق فقط بدلًا من زميله التركي، وبدأت الهجمة بتسديدة جيدة جدًا من لوكاس باكيتا تصدى لها سكوروبسكي لكن المهاجم الإيطالي تابع الكرة المرتدة لداخل المرمى.

وفيما بدأ ميلان يطمئن لحصوله على النقاط الثلاثة المهمة جدًا في صراعه للتأهل لدوري الأبطال القادم، فاجأه لاعبه السابق ماتيا ديسترو بهدف تقليص الفارق لبولونيا عند الدقيقة 72، ومن ثم تعرض الفريق لضربة ثانية تمثلت في طرد لوكاس باكيتا بعد 3 دقائق.

Paqueta Milan Bologna Serie A

بولونيا امتلك زمام المبادرة في الربع ساعة الأخير وهاجم مرمى مستضيفه بحثًا عن هدف التعادل، فيما حاول ميلان الوصول للهدف الثالث بالهجمات المرتدة السريعة، لكن كل المحاولات الهجومية تحطمت أمام التنظيم الدفاعي الجيد للفريقين وتألق حارسي مرماهم خاصة دوناروما وتسرع لاعبيهم في التمريرات الأخيرة لتنتهي المباراة بانتصار إل ديافولو 2-1، لكن بعدما تعرض نيكولا سانسوني لاعب بولونيا للطرد في الدقيقة الأخيرة من الوقت المحتسب بدلًا للضائع.

يُذكر أن ميلان سيلعب في المباريات الثلاثة الأخيرة أمام فيورنتينا وفروسينوني وسبال.

التعليقات ()