لوكاكو يقود مانشستر يونايتد لقلب النتيجة أمام تشيلسي وتأمين المركز الثاني
Getty Images
انتصار صعب للشياطين الحمر في أولد ترافورد.

محمود ضياء    فيسبوك      تويتر

انتصر مانشستر يونايتد على ضيفه تشيلسي بهدفين مقابل هدف واحد في قمة مباريات الأسبوع 28 من البريميرليج.

بدأ مورينيو امباراة بطريقة 3/3/4 مع عودة بول بوجبا للتشكيل فيما فضل الإبقاء على بايلي وشاو بين البدلاء.

على الجانب الآخر، كونتي بدأ اللقاء كما أنهى مباراة برشلونة بإشراك موراتا ودرينكووتر على حساب بيدرو وفابريجاس.


الشوط الأول


Manchester United celebrate Chelsea

ثلاث دقائق كات كافية ليهدد تشيلسي مرمى دي خيا، عرضية من ألونسو وتسديدة موراتا ترتطم بالعارضة ثم يتعملق دي خيا لينقذ تسديدة هازارد.

تشيلسي سيطر على المباراة بعدها دون خورة لتسنح فرصة أكيدة لسانشيز ولكن تسديدة اللاعب التشيلي جاءت سهلة في يد كورتوا.

استغل بعدها تشيلسي سوء الحالة الدفاعية لأشلي يونج بانطلاقات من الثنائي موسيس وويليان وهو ما سبب خطورة كبيرة للبلوز لولا يقطة قلبي الدفاع سمولينج وليندلوف.

اللاعب التشيلي عاد مجددًا ليهدر فرصة مؤكدة للتسجيل بتسديدة سهلة من داخل الست ياردات.

الدقيقة 32 شهدت اول أهداف المباراة بعد هجمة مرتدة نموذجية بين ويليان وهازارد ليسدد الجناح البرازيلي في الشباك مستغلًا سوء تغطية دفاع مانشستر يونايتد.

بدأ مانشستر يونايتد بعدها الخروج من مناطقه ليهاجم مرمى تشيلسي ولكن تألق الثنائي أزلاكويتا وكريستينسن كان حائلًا أمام تسديدة بوجبا.

الشياطين الحمر عادوا في النتيجة مع الدقيقة 39 بعد تمريرة ثنائية بين لوكاكو ومارسيال لويدعها المهاجم البلجيكي الشباك وينتهي الشوط الأول بهذة النتيجة.


الشوط الثاني


Alexis Sánchez - Chelsea

هدد تشيلسي مرمى مانشستر يونايتد سريعًا بعد انفراد من ألفارو موراتا ولكن المهاجم الإسباني لم ينجح في استغلال الكرة بشكل جيد.

تحسن مستوى ماشستر يونايتد مع استفاقة بوجبا ليسطير على مجريات المباراة دون تشكيل خطورة إلا من تسديدتين لبوجبا وسانشيز كانتا بعيدتين عن المرمى.

تدخل مورينيو بعد 64 دقيقة بإشراك جيسي لينجارد في مكان أنتوني مارسيال من أجل تنشيط الجانب الهجومي.

الدبابة البلجيكية عاد ليهدد المرمى مجددًا بعد استغلال لكرة عرضية من سانشيز وضربة خلفية مزودجة تألق كورتوا في التصدي لها.

كونتي أجرى تغيره الأول بإخراج هازارد ليدخل في مكانه بيدرو مع الدقيقة 71، ليخرج اللاعب البلجيكي غير راضي عن التبديل.

 البديل جيسي لينجارد وقع على الهدف الثاني لمانشستر يونايتد بعد مهارة فردية من لوكاكو الذي لعب كبرة عرضية نجح الجناح الإنجليزي في تحويلها هدف ثاني.

المدرب الإيطالي قرر إقحام جيرو في مكان موسيس لزيادة العدد الهجومي للبلوز، ليرد مورينيو بإقحام المدافع إيريك بايلي في مكان سانشيز، قبل أن يدخل فابريجاس في مكان درينكووتر.

المهاجم الإسباني موراتا سجل هدفًا ثانيًا مع الدقيقة 85 ألغاه الحكم بداعي التسلل في لقطة شهدت جدلًا كبيرًا.

سيطر بعد ذلك تشيلسي على مجريات المباراة مع تراجع من مانشستر يوانيتد الذسي نجح في تأمين انتصاره بثنائية ومركزه الثاني أيضًا.

التعليقات ()