كأس ألمانيا | ركلات الحظ تبتسم لبايرن ميونخ وتؤهله على حساب لايبزيج العنيد
Getty Images
صمود أصحاب الأرض يقود النادي البافاري لضربات الترجيح...

ابتسمت ضربات الحظ في نهاية المطاف لنادي بايرن ميونخ خلال مواجهته المحتدمة للمتوهج لايبزيج وذلك بعدما انتهى الوقت الأصلي والإضافي بينهما بهدف لمثله "1-1"، في المباراة التي اسضافها ملهعب "ريد بول آرينا" لحساب الدور الثاني من منافسات كأس ألمانيا.

وكان المتوج مع المنتخب الألماني بكأس القارات خلال الصيف الماضي "تيمو فيرنر" هو المضيع لركلة الحظ الخامسة لفريقه، إذ سددها بدون قوة كافية على اليمين، لينقض عليها الحارس البافاري بسهولة مشعلاً الفرحة في بنك الاحتياط .

وشهد الشوط الأول تبادل الفريقان للهجمات بتنوع كبير، إذ كان "تياجو ألكانتارا" متميزًا في إرسال البينيات نحو "ليفاندوفسكي" مع تسديدات عديدة من من روبين وفيدال، فيما كان أصحاب الأرض يردون عن طريق انطلاقات فورزبورج وعرضياته من الجهة اليسرى، لكن ذلك كان كله دون جدوى أمام بسالة الدفاعين واليقظة الكبيرة للحارسين.

وفي الدقيقة ال7 من الشوط الثاني، تلقى "نابي كيتا" البطاقة الصفراء الثانية ليطرد على إثر ذلك تاركًا فريقه منقوصًا، غير أن ذلك لم يؤثر كثيرًا على زملائه الذين ظلوا صامدين وتحلوا بالشجاعة مكثفين من محاولاتهم حتى افتتحوا عند الدقيقة ال68 النتيجة عن طريق  ضربة جزاء حولها "إيميل فورزبورج" بنجاح.

ولم يفرح أصحاب الدار بهذا التقدم كثيرًا، فلم تمضي سوى 5 دقائق حتى عدل متوسط الميدان الإسباني "تياجو ألكانتارا" الفارق بعدما تمركز بذكاء في معترك العمليات منقضًا على تمريرة "بواتينج" في ظهر المدافعين برأسية في مميزة لم يفلت بها الشباك.

ورغم المحاولات الكثيرة للنادي البافاري في الربع ساعة الأخيرة وخاصة بتسديدات ليفاندوفسكي و"كيميش" لم يفلح في حسم الأمور، ليمدد بذلك اللقاء للأشواط الإضافية.

ولم تعرف تلك ال30 دقيقة الإضافبة بدورها اي جديد رغم الهيجان الهجومي الكبير لكتيبة المدرب "يوب هاينكس" ومباغتات لايبزيج بالهجمات المرتدة حتى أنه سجل من خلالها، إلا أن الحكم ألغى الهدف بداعي التسلل، قائدًا الفريقان لضربات الترجيح والتي أضاع فيها "فيرنر" في الركلة الخامسة مانحًا التأهل للخصم.

التعليقات ()