مانشستر سيتي يقلب الطاولة على شالكة وينتصر بعشرة لاعبين
انتصار مجنون للضيوف يمنحه الثلاث نقاط ويجعلهم على أعتاب التأهل لدور الثمانية

بقلم    علي سمير      تابعوه على تويتر


نجح فريق مانشستر سيتي، في انتزاع انتصاراً درامياً على شالكة الألماني 3/2، مساء اليوم الأربعاء بدوري أبطال أوروبا.

المباراة أقيمت على ملعب شالكة، وشهدت تفوق الفريق الإنجليزي، ليهدد مستقبل نظيره الألماني بذهاب دور الـ16 من البطولة.

كريستيانو رونالدو ويوفنتوس - هل نجحت السيدة العجوز فيما فشل فيه ريال مدريد؟

المدرب بيب جوارديولا بدأ اللقاء بكل من إيديرسون كحارس مرمى، أمامه رباعي دفاعي مكون من كايل ووكر، فيرناندينيو، نيكولاس أوتاميندي وإيمريك لابورت.

والوسط جاء به البلجيكي كيفن دي بروينه، بجواره لكاي جوندوان، ديفيد سيلفا، والهجوم برناردو سيلفا وسيرجيو أجويرو ورحيم سترلينج.

وعلى الجانب الآخر شهدت قائمة شالكة الأساسية، تواجد المغربي حمزة منديل بمركز الجناح، وبجواره الجزائري نبيل بن طالب بخط الوسط.

البداية كانت بأفضلية من مانشستر سيتي، حيث أحرز الأرجنتيني سيرجيو أجويرو الهدف الأول للضيوف بالدقيقة الثامنة عشر.

شالكة عاد سريعاً في الشوط الأول ولم يستسلم لضغط سيتي، حيث أحرز التعادل عن طريق بن طالب من ركلة جزاء في الدقيقة 38.

مورينيو: يوفنتوس يمتلك الخبرة والجودة الكافية للفوز بدوري الأبطال

ومع نهاية الشوط الأول ارتكب البرازيلي فيرناندينيو خطأ فادح، بمنح شالكة ركلة جزاء أخرى أضاف بها بن طالب الهدف الثاني لأصحاب الأرض.

سيتي دخل الشوط الثاني طامحا في تصحيح الأوضاع، حتى لا يعاني في مباراة الإياب على ملعب الاتحاد.

ومع ذلك تسبب أوتاميندي في ورطة كبيرة للضيوف، بحصوله على البطاقة الحمراء بالدقيقة 67 من زمن المباراة.

وفي الوقت الذي كانت تسير فيه الأمور نحو فوز شالكة، تمكن البديل ليروي ساني من تسجيل الهدف الثاني بالدقيقة 85.

لحظات قليلة ووجه رحيم سترلينج الضربة الأخيرة لشالكة، بتسجيله الهدف الثالث لسيتي بالدقائق الأخيرة.

النتيجة تجعل سيتي هو الفريق الأقرب للتأهل لدور الثمانية، حيث يكفيه التعادل بأي نتيجة في مباراة العودة على ملعب الاتحاد يوم 12 مارس القادم.

التعليقات ()