ريال مدريد يرد على برشلونة بثلاثية نظيفة أمام الديبور
Getty Image

اكتسح ريال مدريد مضيفه ديبورتيفو لاكرونيا بثلاثية نظيفة في اللقاء الذي جرى على ملعب "الريازور" ضمن منافسات الجولة الافتتاحية للدوري الإسباني، ليبدأ الريال رحلة الحفاظ على اللقب بحجز الصدارة بفارق هدف عن برشلونة، الذي اكتفى بثنائية أمام ريال بيتيس.

على غير المتوقع، بدأ اللقاء بنشاط ملحوظ من قبل الفريق المحلي كاد يُسفر عن هدف مُبكر بعد مرور ست دقائق فقط، عن طريق انطلاقة أندوني من الجهة اليمنى أنهاها بتسديدة صاروخية تصدى لها الحارس الكوستاريكي "كيلور نافاس" بصعوبة بالغة، بعدها بدقيقة حاول زكريا بقالي مغالطة حامي عرين الملكي بتسديدة من داخل منطقة الجزاء، لكن الأخير واصل تألقه بردة فعل يُحسد عليها.

مع الوقت، نجح رجال زيدان في إخماد ثورة أصحاب الريازور، ليبدأ الثلاثي "كروس، مودريتش وكاسيميرو"، في السيطرة على منطقة المناورات، مع لا مركزية من إيسكو وبنزيمة في الثلث الأخير من الملعب، ودعم غير متوقف من الظهيرين مارسيلو وكاربخال، هنا ظهرت الفوارق الفردية بين لاعبي كلا الفريقين، وترجم الريال تفوقه الكاسح، بهدف الأسبقية الذي سجله الغائب عن التهديف منذ 687 يومًا "جاريث بيل".

وجاء الهدف من تصويبة قوية من مودريتش من خارج منطقة الجزاء، ارتدت من يد الحارس روبين مارتينيز، لتجد بنزيمة، الذي ضمن الكرة بنسبة 100%، بوضعها أمام العداء الويلزي، ليودعها بسهولة في المرمى الخالي من حارسه، قبل أن يُضيف البرازيلي كاسيميرو ثاني الأهداف، من متابعة لعرضية مارسيلو النموذجية، ليقتل الريال المباراة بهدفين في أول 27 دقيقة.

شهدت الدقائق الأخيرة من الشوط الأول بعض المحاولات الخجولة من أصحاب الأرض على أمل تسجيل هدف تقليص الفارق قبل الذهاب إلى غرفة خلع الملابس، لكن دفاع الريال ومن خلفه نافاس نجحوا في إبقاء النتيجة على وضعها، إلى عاد الديبور للمحاولة في الشوط الثاني، لكن العارضة حرمت جيريمي من هدف مُحقق.

في الوقت الذي كانت تعتقد فيه الجماهير المحلية أن فريقها أصبح قاب قوسين أو أدنى من هز شباك كيلور نافاس، جاءت الصدمة بالهدف الثالث الذي أحرزه الدولي الألماني توني كروس بتسديدة رائعة غالط بها الحارس المغلوب على أمره في الدقيقة  62.

وقبل نهاية المباراة بدقائق احتسب الحكم ركلة جزاء ضد داني كاربخال لإعاقته برومو جاما داخل منطقة الجزاء، إلا أن سيء الحظ فلوران اندوني لم ينجح في فك شفرة نافاس، الذي تصدى للكرة رغم صعوبتها، لينتهي بعد ذلك اللقاء بفوز الميرينجي بثلاثية نظيفة.

التعليقات ()