الدوري الإسباني | ميسي يُجهز على ألافيس ويقود البارسا لفوزه الثاني
Getty Images
برشلونة يبصم على فوزه الثاني على التوالي

بصم برشلونة على انتصاره الثاني على التوالي في الدوري الإسباني حينما حل ضيفًا على أرضية ملعب منديثوروثا من أجل مواجهة الفريق المحلي ألافيس، حيث انتصر بهدفين نظيفين سجلهما نجم الفريق ليونيل ميسي.  

ودخل البارسا المُباراة وعينه على البصم على فوز جديد رغم عدم اكتمال صفوفه بعد خاصة في الخط الأمامي، فيما حاول ألافيس تصحيح وضعه عبر الخسارة في المباراة الأولى أمام ليجانيس.

لكن بداية المباراة جاءت بما لا تشته سفن إرنيستو فالفيردي، إذ أن نسق اللقاء كان منخفضًا جدًا واتسم بالرتابة وقلة الفرص المتاحة للتسجيل، ما جعل ميسي وزملاءه عاجزين تمامًا عن خلق الخطورة على مرمى باتشيكو بشكل واضح، فيما اكتسب مرتدات أصحاب الأرض بعض الخطورة.

Lionel Messi Barcelona

وبعد مجموعة من المناورات البائسة من برشلونة في مناطق الفريق الباسكي، جاءت الفرصة الحقيقية الأولى في الدقيقة الـ31 لصالح أصحاب الأرض الذين استغلوا هفوة كبيرة من جيرارد بيكيه وانطلاقة مميزة من سوبرينو وضعته وجهًا إلى وجه أمام تير شتيجن، لكن المهاجم الإسباني عجز عن تحويل الكرة للشباك وسط تألق واضح من الحارس الألماني.

فرصة سوبرينو جعلت البارسا يرفع من نسق الهجومي شيئًا ما، ليتحصل على ركلة جزاء في الدقيقة الـ38 بعد تعرض بيكيه لعرقلة داخل منطقة الجزاء من طرف مدافع ألافيس رودريجو إيلي، لينبري ميسي لتنفيذها دون أن ينجح في تحويلها للشباك أمام تألق واضح من باتشيكو الذي ارتمى للجهة اليمنى وحول الكرة إلى ركلة ركنية.

ما تبقى من الشوط الأول لم يعرف أشياء كثيرة تستحق الذكر، لينتهي بالتعادل السلبي وسط خيبة أمل كبيرة من جمهور الفريق الكتلوني الذي انتظر أداءً أفضل بكثير من طرف لاعبيه.

لكن ومع بداية الشوط الثاني، بدا أن برشلونة قد تحسن بشكل واضح في التنشيط الهجومي، خاصة مع اقتراب ميسي أكثر من الثلث الأخير من الملعب، ما جعله يأخذ مبادرة التسديد أكثر ويتمركز في مواضع جيدة جدًا جعلته لا يتأخر في تسجيل هدف التقدم.

ففي الدقيقة الـ55، انطلق ألبا عبر الرواق الأيسر مستفيدًا من المساحات المتاحة أمامه، ثم مرر كرة لميسي المتواجد داخل منطقة الجزاء والذي لم يتردد في تسديد كرة ارتطمت بألكسيس وغالطت باتشيكو لستكن شباكه وتمنح تقدمًا مهمًا جدًا للفريق الكتلوني الذي كان يهم حينها لإقحام باكو ألكاثير.

البرغوث لم يتأخر في إضافة الهدف الثاني في الدقيقة الـ66 حينما استفاد من خطأ كبير من ألكسيس روانو في الخروج بالكرة من الخلف ثم من تمريرة من ألكاثير ليتوصل بكرة مميزة لم يتأخر في إيداعها الشباك وحسم اللقاء عمليًا لصالح فريقه.

Lionel Messi, Barcelona vs. Alaves

ألافيس حاول العودة في اللقاء عقب ذلك دون نجاح كبير، فيما واصل البارسا الاعتماد على كراته في العمق لليونيل ميسي والذي كان قادرًا في أكثر من مناسبة على إضافة الهدف الثالث، لكن اللمسة الأخيرة خانته في بعض الأحيان.

نهاية اللقاء لم تعرف أحداثًا مثيرة كثيرة، اللهم مشاركة باولينيو في اللحظات الأخيرة والتي لم تأت بأي جديد، ما جعل البارسا يحقق فوزه الثاني على التوالي مع بداية الدوري ويواصل حصد العلامة الكاملة حتى الآن.

التعليقات ()