دوري أبطال أوروبا | رونالدو يحطم ميسي على أرضه ويقود يوفنتوس لاكتساح برشلونة
barcelona juventus
Getty
تفاصيل لقاء برشلونة ويوفنتوس

سقط برشلونة أمام يوفنتوس بثلاثية نظيفة في "كامب نو" في أول هزيمة للنادي الكتالوني على أرضه أوربيًا منذ 2013.

البداية كانت بخطورة من الضيوف، يوفنتوس، مع التحكم في الإيقاع والضغط على مفاتيح برشلونة وكذلك خلق الهجمات.

الأولى كانت عن طريق كريستيانو رونالدو في الدقيقة 6 ولكن تسديدته كانت ضعيفة في يد تير شتيجن، وبعدها بدقيقتين مرر صاروخ ماديرا إلى دانيلو الذي سددها بعيدة عن المرمى.

وفي الدقيقة 13 تحصل رونالدو على ركلة جزاء بعد مراوغة أراوخو ليسددها صاروخ ماديرا ويحرز أول أهدافه ضد برشلونة في دوري أبطال أوروبا.

barcelona juventus penalti ronald araujo cristiano ronaldo

وسبق وأحرز رونالدو 18 هدفًا ضد برشلونة كلها بقميص ريال مدريد، إلا أنّه لم يسجل أبدًا في الأبطال.

ضغط يوفنتوس استمر وجاء الهدف الثاني عن طريقة وستون مكيني في الدقيقة 20 بعد لعبة مع كوادرادو.

وحاول ميسي إعادة الكفة إلى برشلونة بعد الهدف مباشرة وسدد كرة قوية على مرمى بوفون لكن الحارس الإيطالي تصدى لها وحولها إلى ركنية.

الدقيقة 35 شهدت هجمة خطيرة بين ميسي وألبا وسددها البرغوث لكن وصلت سهلة في يد الحارس.

يوفنتوس تراجع بعد الهدف الثاني واعتمد على المرتدات وكاد برشلونة أن يسجل هدفًا في الدقيقة 41 بعد لعبة من ألبا إلى جريزمان عادت إلى بيانيتش الذي مررها إلى ديست وسددها بعيدًا.

برشلونة استمر مسيطرًا على الشوط الأول لكن دون خطورة حقيقية، كما أنّ مرتدات يوفنتوس لم تكن تشكل خطورة على مرمى تير شتيجن

برشلونة هذا أم غزل شبين؟ سخرية لاذعة من ميسي الساقط أمام رونالدو في قمة برشلونة ويوفنتوس

ومع انطلاق الشوط الثاني، استمرت سيطرة برشلونة وسدد ميسي أول كرة على المرمى في الدقيقة 46 لكنّها كانت سهلة في يد بوفون.

لكن يوفنتوس استعاد السيطرة ولعب عرضية على أخرجها رونالد أراوخو لتعود إلى رامسي الذي لعبها قوية لكن تير شتيجن تصدى لها.

الكرة لمست في يد لونجليه ليعود الحكم لتقنية الفيديو ويراجع اللقطة ومن ثم يقرر منح ركلة جزاء وسجل منها الهدف الثالث.

وتعد هذه المرة الثالثة التي يسجل فيها رونالدو هدفين على مرمى برشلونة بعد لقاء في الدوري الإسباني موسم 2012-2013 وكذلك في كأس الملك في الموسم ذاته، وجميع هذه الأهداف جاءت على ملعب "كامب نو"

برشلونة حاول في الدقائق الأخيرة تسجيل هدف تقليص الفارق لكن محاولاته باءت بالفشل في ظل إنهاء سيئ للكرات.

التعليقات ()