مفاجأة – الزمالك يودع الكونفدرالية من ولايتا ديشا من علامة الجزاء
social media
ولايتا ديشا يحسم المباراة لصالحه من علامة الجزاء على ستاد السلام

ودع الزمالك بطولة الكونفدرالية الأفريقية، بعد الهزيمة من ولايتا ديشا الإثيوبي من علامة الجزاء، بعد نهاية الوقت الأصلي للمباراة بنتيجة هدفين لهدف، وهي نفس نتيجة مباراة الذهاب.

الشوط الأول لم يشهد أي هجمات خطرة من الفريقين إلا في بعض الكرات القليلة من جانب لاعبي الزمالك، ولكن في الوقت القاتل من الشوط وقبل نهايته تقدم احمد مدبولي لصالح فريقه من علامة الجزاء.

ركلة جزاء الزمالك جاءت بعد لمس الكرة من مدافع ولايتا ديشا داخل منطقة الجزاء، ليطلق بعدها الحكم صافرة نهاية الشوط الأول بتقدم الفارس الأبيض بهدف دون رد.

الشوط الثاني كان أكثر إثارة من الأول، افتتحه أحمد مدبولي بهدف ثان لفريقه في بداية الشوط بعد ثلاث دقائق فقط منذ صافرة الحكم.

وسريعاً قام عبد الصمد عثمان من إضافة هدف تقليص الفارق بهدف في الدقيقة 53، ليحتاج الزمالك إلى هدف جديد من أجل ضمان الوصول إلى الدور التالي، دون الحاجة إلى ركلات الجزاء.

وحاول الزمالك إضافة الهدف الثالث من اجل تأمين الفوز، وأضاع لاعبوه وعلى رأسهم نانا بوكو أكثر من فرصة أخطرها في الدقيقة 64، ولكنها مرت بجوار القائم.

تقترب المباراة من نهايتها وسط محاولات عديدة من لاعبي الزمالك، في إضافة هدف ثالث ولكن دون جدوى لتصل المباراة إلى ركلات الترجيح.

حسم الضيوف ركلات الجزاء لصالحهم، بعد أضاع أيمن حفني ركلة الزمالك الثالثة والتي ارتطمت في العارضة، ليحسم ديشا المباراة لصالحه بنتيجة 4/3.

التعليقات ()