دوري الأمم الأوروبية | إسبانيا تقسو على ألمانيا وتصل إلى المربع الذهبي
Ramos Spain 2020
Getty
انتصار تاريخي لإسبانيا على ألمانيا

انتصر منتخب إسبانيا بسداسية نظيفة على ألمانيا في الجولة الأخيرة من دور المجموعات في دوري الأمم الأوروبية.

مانويل نوير أصبح أكثر حارس مرمى مشاركة مع منتخب ألمانيا في 96 مباراة متجاوزًا سيب ماير، كما انفرد سيرخيو راموس بسجله كأكثر لاعب مشاركة في المباريات مع منتخب أوروبي بواقع 177 مباراة.

إسبانيا بدأت المباراة بشكل هجومي وسيطرة وضغط على الضيوف ولكن دون خطورة حقيقية مع تفوق من مانويل نوير.

وانتظرت إسبانيا 17 دقيقة فقط لتسجيل الهدف الأول من ركنية لعبها فابيان رويز على رأس ألفارو موراتا.

وفي الدقيقة 23 أضاف موراتا الثاني لكن الحكم ألغاه بداعي التسلل، إلا أنّ منتخب إسبانيا استمر في حالة الهجوم دون هوادة.

وبعد تصدي نوير لكرة خطيرة من فيران توريس، عادت إسبانيا ومن كرة عرضية لعبها جايا على رأسها أولمو ارتطمت بالقائم ووصل إلى توريس ليضيف الثاني في الدقيقة 33.

الركنيات مرة أخرى كانت سلاح إسبانيا، إذ جاء الهدف الثالث في الدقيقة 38 عن طريق رودري بعد ركنية من صناعة رويز.

وشهد الشوط الأول إصابة سيرخيو راموس وخروجه في الدقيقة 83 بعد شعوره بالآلام في العضلة الخلفية.

الشوط الثاني بدأ بمحاولات هجومية من ألمانيا لكن دون أي فعالية مع اعتماد أصحاب الأرض على المرتدات.

ومن مرتدة مثالية وصلت الكرة إلى جايا منفردًا في الدقيقة 55 ولكنّه فضّل التمرير العرضي إلى توريس ليكون الهدف الرابع.

ورغم أنّ هدفه الثاني والرابع لإسبانيا جعله أصغر لاعب في تاريخ إسبانيا يحرز ثنائية في مباراة واحدة بعمر 20 عامًا و262 يومًا بعد راموس ضد سان مارينو في 2005 بعمر 19 عامًا و196 يومًا، إلا أنّه لم يكتف بذلك.

توريس نجح في تسجيل الخامس من هجمة مرتدة سريعة وتمريرة من رويز ليحرز الهاتريك الخاص به، وهو الأول للاعب إسبانيا أمام المانشافت في التاريخ.

ولم يتوقف المنتخب الإسباني عند هذا الحد، بل جاء جايا ليصنع هدفًا آخر من توقيع أوريزبال في الدقيقة 88 ليدون أكبر هزيمة لمنتخب ألمانيا في تاريخه.

الانتصار منح إسبانيا صدارة المجموعة برصيد 11 نقطة لينضم إلى فرنسا في المربع الذهبي من دوري الأمم الأوروبية، بينما تعود ألمانيا للمركز الثاني برصيد 9 نقاط.