يورو الشباب | الفوضى تضرب معسكر إيطاليا قبل مواجهة بلجيكا

التعليقات()
ثنائي يوفنتوس وروما يضرب استقرار معسكر شباب المنتخب الإيطالي

ترددت أنباء سيئة جدًا بالنسبة لمشجعي المنتخب الإيطالي وكرة أسياد العالم عمومًا، عن حدوث هزة عنيفة في غرفة خلع ملابس شباب الأدزوري قبل اللقاء المصيري ضد بلجيكا في ختام مواجهات الدور الأول لبطولة يورو الشباب تحت 21 عامًا.

وبحسب ما هو متداول في مختلف وسائل الإعلام المحلية، فإن الثنائي نيكولو زانيلو ومويس كين، خرجا عن النص في ليلة المباراة الحاسمة، وذلك بالتأخر عن التدريبات والمحاضرة الرئيسية قبل المباراة، ليضطر المدرب دي بياجو، لاتخاذ قرار صادم ضدهما.

وتقول التقارير، إنه في أفضل الأحوال، لن يكون للثنائي أي دور في مواجهة شباب الشياطين الحمر، رغم أنهما كانا ضمن خطط المدرب في التشكيلة الأساسية، للاستفادة من خبرتهما بعد احتكاكهم بكبار يوفنتوس وروما الموسم المنقضي.

ويتسابق كين وزانيلو في نشر مقاطع الفيديو المبهجة من داخل مقر المنتخب، والطريف أن يافع البيانكونيري، ظهر يرقص في المرة الأخيرة على كلمات أغنية تتحدث عن الالتزام والانضباط في المواعيد.

ويحتاج شباب إيطاليا لتحقيق الفوز على بلجيكا مساء اليوم، مع انتظار نتيجة المباراة الأخرى التي ستجمع متصدر المجموعة المنتخب البولندي بنظيره الإسباني، وذلك لتحديد هوية المتأهل للدور نصف النهائي.

 

إغلاق