الأخبار النتائج المباشرة
الانتقالات

مرتضى يعلن تمويل سعودي لصفقات الزمالك ويؤكد: آل شيخ أبلغني رفضه لدعم تعاقدات الأهلي والزمالك

3:36 م غرينتش+2 29‏/4‏/2018
مرتضى منصور
الأبيض كان يسعى للتعاقد مع محمد عواد

زهيرة عادل    فيسبوك      تويتر

أكد مرتضى منصور؛ رئيس نادي الزمالك، أن تركي آل شيخ؛ الرئيس الشرفي للأهلي المصري ورئيس الهيئة العامة للرياضة السعودية، لن يقوم بتمويل أي صفقات للأبيض أو الأحمر خلال الميركاتو الصيفي المقبل.

الرئيس الشرفي للأهلي كان قد تحمل تكاليف التعاقد مع صلاح محسن الذي ضمه الأحمر في يناير الماضي مقابل 38 مليون جنيه في صفقة هي الأغلى في تاريخ الكرة المصرية، بجانب تحمل تكاليف التجديد لأحمد فتحي وعبد الله السعيد.

مرتضى قال، خلال تصريحات إذاعية: "تركي آل شيخ قال لي أنه تعرض للسب من قبل جمهور الأهلي والزمالك، لذلك قرر عدم تمويل أي صفقات لكلا الفريقين في الصيف المقبل، لكنني اجتمعت مع ممولين سعوديين سيمولوا الزمالك.

"الممولون السعوديون سيتحملون تكاليف التعاقد مع السويسري كريستيان جروس المدير الفني الجديد للزمالك، بالإضافة إلى ثلاث صفقات أخرى، حصلنا بالفعل على توقيع اثنين منهم ونبحث عن مهاجم أجنبي حاليا".

وعن حقيقة تعاقد الفارس الأبيض مع حارس مرمى في نهاية الموسم، أوضح رئيس القلعة البيضاء: "كنا نسعى لضم محمد عواد؛ حارس مرمى الإسماعيلي، لكنني علمت أنه سينتقل للدوري السعودي، وإذا عثرنا على حارس مميز خلال الفترة المقبلة سنتعاقد معه في الصيف".

مرتضى منصور تحدث أيضا عن حقيقة خلافاته مع جروس، نافيا ما تردد في وسائل الإعلام، قائلا: "جروس يتحدث الألماني أو الفرنساوي، ووسائل الإعلام في مصر تردد أنه رفض وجود خالد جلال في جهازه المعاون، من أين علموا ذلك؟، ومن أين علموا أن يرفض المجئ لمصر بعد الإعلان عن تفاصيل الصفقة؟، أنا رئيس الزمالك ولا أجيد حتى التحدث بالعربية

"الإعلان عن تفاصيل التعاقد مع السويسري كان لا بد منه في ظل وجود ممولين للتعاقد ولا بد من وجود شفافية، وخالد جلال مستمر معه كمدرب ولا صحة تماما لما يقال عكس ذلك".

يذكر أن الزمالك أقال إيهاب جلال المدير الفني السابق، بعد تراجع أداء الفريق  ونتائجه، وتم تعين خالد جلال بدلا منه، وتمكن من قيادة الفارس الأبيض للعودة للفوز في قمة الدوري أمام الأهلي بعد غياب استمر 11 عاما بثنائية مقابل هدف وحيد، ضمن الجولة الأخيرة للدوري الممتاز.