الأخبار النتائج المباشرة
دوري أبطال أوروبا

كيف تغير باريس سان جيرمان وريال مدريد منذ آخر مواجهة بينهم في الأبطال؟

3:11 م غرينتش+2 17‏/9‏/2019
Edinson Cavani Casemiro PSG Paris Saint-Germain Real Madrid
الحارسان ذهبا في الاتجاه المعاكس

تفتح مباريات المجموعة الأولى بالقمة المنتظرة بين باريس سان جيرمان وريال مدريد على ملعب الأول "بارك دي برانس"، والهدف ليس فقط محاولة الخروج من المجموعة ببطاقة العبور، بل بتفادي الخروج الرابع على التوالي من دور الـ16.

يمكن القول إن باريس سان جيرمان هو وجه الفأل على مدرب ريال مدريد زين الدين زيدان، فبطولتين من البطولات الـ3 التي حققها كمدرب في حقبته الأولى مع الريال جاءت وباريس سان جيرمان عقبة في طريقه.

آخر مواجهة بين الفريقين كانت في موسم 2017/2018 في دور الـ16، وكانت كل الترشيحات تصب في صالح باريس سان جيرمان الذي كان يعيش حالة أفضل من ريال مدريد، وبدأت هذا الترشيحات تترجم بهدف أدريان رابيو في الذهاب في برنابيو، لكن ريال مدريد رد بثلاثية.

في العودة، افتقد باريس سان جيرمان لخدمات نيمار بسبب الإصابة، وسيفتقده أيضًا في المباراة القادمة بسبب الإيقاف، واعتمد الفريق آنذاك على الثنائي كيليان مبابي وإديسون كافاني لمحاولة تسجيل هدفين للعبور، لكنه أيضًا سيفتقد لخدمات الاثنين بسبب الإصابة أمام الريال في المباراة القادمة.

بالعودة لآخر موقعة بين الفريقين وكانت على نفس الملعب بارك دي برانس وكرر ريال مدريد الفوز 2/1 بفضل هدفين من رونالدو وكاسيميرو وهدف لكافاني.. رحل رونالدو، ولن يلعب كافاني.

وذهب الحارسان في تلك المباراة في الاتجاه المعاكس، ألفونس أريولا "الذي كان يحرس مرمى باريس" انضم لريال مدريد، أما كيلور نافاس حارس الميرنجي فانضم إلى باريس سان جيرمان.

من بين 14 لاعبًا شاركوا لباريس سان جيرمان في تلك المباراة، لن يتواجد 10 لاعبين أمام ريال مدريد لأسباب مختلفة. فقد رحل 6 لاعبين هم "أريولا، داني ألفيس، يوري بيرتشيتشي، أدريان رابيو، والبديلين خافيير باستور ولاسانا ديارا"، واعتزل تياجو موتا، وسيغيب 3 لاعبين للأصابة "مبابي، كافاني، دراكسلر".

أما من تشكيلة ريال مدريد التي خاضت تلك المواجهة فلم يرحل سوى الثلاثي ماتيو كوفاتشيتش، كيلور نافاس، وبالطبع النجم الأول كريستيانو رونالدو.

كان زيدان يعيش موسمه الأخير كمدرب لريال مدريد في حقبته الأولى، وحقق في ذلك الموسم اللقب في الأخير على حساب ليفربول.. أما باريس سان جيرمان فقد كان يتولى تدريبه الإسباني أوناي إيمري ورحل عن الفريق عقب نهاية هذا الموسم.