كونتي: الوقت الضائع لم يكن عادلًا وسنلعب أمام ميلان للفوز كالعادة

Antonio Conte Inter Udinese 2020-2021
Getty Images
تصريحات كونتي عقب سقوط إنتر في فخ التعادل السلبي أمام أودينيزي

قال أنطونيو كونتي المدير الفني لنادي إنتر إن سبب طرده كان احتجاجه على الوقت المحتسب بدلًا من الضائع، مؤكدًا ضرورة تقبل قرارات الحكام حتى مع عدم الموافقة عليها.

وسقط إنتر في فخ التعادل السلبي أمام أودينيزي بدون أهداف ليفشل في الارتقاء إلى صدارة ترتيب الدوري الإيطالي مستغلًا سقوط ميلان أمام أتالانتا بثلاثية نظيفة.

إنتر دخل المباراة وهو يمتلك في رصيده 40 نقطة بعد الانتصار الأخير الذي حققه في ديربي إيطاليا أمام يوفنتوس مساء الأحد الماضي بهدفين مقابل لا شيء. 

الدقائق الأخيرة شهدت حصول أنطونيو كونتي المدير الفني لنادي إنتر على بطاقة حمراء إثر اعتراضه على قرار حكم المباراة باحتساب 4 دقائق فقط كوقت محتسب بدلًا من الضائع. 

وعقب المباراة تحدث المدير الفني الإيطالي عن سبب تلقيه البطاقة الحمراء من قبل حكم المباراة ماريسكا الذي يمتلك ذكريات سيئة مع النيراتزوري ومع أنطونيو كونتي. 

وقال: "لقد قمت بالإحتجاج على الوقت بدل الضائع وحذرني الحكم ثم طردني في نهاية المطاف، لم أكن موافقًا على قراره وبدت الدقائق الأربعة بالنسبة لي قليلة، على الحكم أن يتخذ قراراته وعلينا قبولها حتى لو كنا لا نوافق"

وأضاف: "ما نقوم به منذ عام ونصف هو شيء جميل حتى مع وجود العديد من الصعوبات التي لا ينظر إليها من الخارج ولكننا نسعى لمواصلة التحسن والسير للأمام" 

وتابع: "لا أحد أقوى من إنتر في الدوري الإيطالي؟ نحن نبذل قصارى جهدنا ونعمل بشكل جيد في المواقف الصعبة التي ربما لا يتم رؤيتها ولا يتم تصورها، يجب علينا فقط بذل كل شيء نمتلكه كما نفعل دائمًا"

وأردف:  "اليوم كنا غير دقيقين في اللمسة الأخيرة والتي كان من الممكن أن تكون حاسمة وتمنحنا الفوز، كان من المهم التسجيل لتغيير خطط أودينيزي الذي لعب حتى لا يخسر"

وحول ديربي كأس إيطاليا قال: "لا أحد يقلل من شأن مواجهة الديربي أمام ميلان، سنحاول الفوز كالمعتاد كلما حاولنا دائمًا، لنرى أيضًا من يستحق أن يكون لديه مساحة للعب، علينا أن نحسب حسابًا علينا أن نحاول الذهاب إلى نصف النهائي"

بحضور إبراهيموفيتش.. أتالانتا يسحق ميلان ويشعل الدوري الإيطالي

وعلى ذلك انتهت المباراة بتعادل سلبي مخيب للآمال قلص الفارق بين إنتر وميلان إلى نقطتين فقط ولكنه حرم مشجعي النيراتزوري من الارتقاء للصدارة واستغلال تعثر الجار ميلان.

 

إغلاق