كلوب: ثلاثية "كامب نو" كانت أشبه بُحكم الإعدام على ليفربول

التعليقات()
المدرب الألماني يعود بالذاكرة من جديد لمباراة ريمونتادا برشلونة
بقلم | عادل منصور | فيس بوك | تويتر

بعد 24 ساعة من تصريحاته المفجرة للضحك عن عدد مرات مشاهدته لهدف أوريجي الرابع في مرمى برشلونة، عاد مدرب ليفربول يورجن كلوب بتصريحات عاطفية جديدة عن مباراة ريمونتادا نصف نهائي دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي.

وعن تلك الليلة قال لموقع الفيفا الرسمي "لا شك أبدًا أن الفوز على برشلونة كان لحظة رائعة، لم يراهن الكثير من الخبراء وربما أنا منهم بالمال".

وأضاف "بالنظر إلى هزيمتنا 3-0 أمام فريق لديه ميسي وسواريز وباقي اللاعبين الكبار، كان أشبه بحكم الإعدام. لم نكن متأكدين أننا سنفوز، لكن كنا نعرف أن لدينا فرصة، وقد آمنا بها".

وتابع "كانت ليلة مذهلة، وبعد الدعم الكبير الذي حصلنا عليه في الملعب، يُمكن القول بأننا فزنا بدوري الأبطال في تلك الليلة، كلنا سنتذكرها إلى الأبد".

وعن الطريقة التي أقنع بها لاعبيه للظهور بهذه الصورة أمام البرغوث ورفاقه، قال "ما قُلته .. عادة لا أعتقد أن حدوث ذلك يبدو ممكنًا، لكنك أمامك فرصة، هذا بالضبط ما فكرت وشعرت به في تلك اللحظة. وحرفيًا، منذ اللحظة الأولى سيطرنا على برشلونة".

وختم حديثه العاطفي "في تلك اللحظةن كان في اعتقادي أننا مستعدون على الأقل، وتأكدت أنه من الصعب للغاية التعامل مع فريق مثلنا وفي أجواء ملعب ولحظات كهذه".

 

إغلاق