كتاب التاريخ - ميسي الظاهرة والأرجنتين بطل كأس العالم 2018!

التعليقات()
Getty
منتخب التانجو يستعين بتاريخ الغريم من أجل تحقيق حلم مونديال روسيا


بقلم    {أحمد مختار}      تابعه على تويتر

نجح المنتخب الأرجنتيني في حسم التأهل لكأس العالم 2018 روسيا بعد الفوز في المباراة الأخيرة بدور المجموعات على مضيفه الإكوادور بنتيجة 3-1 بهاتريك من ليونيل ميسي.

كانت الأمور قد تعقدت على منتخب التانجو بعد التعادلات في المباريات الماضية مما جعل الحسم يتأخر لتلك المباراة الفاصلة والتي جعلت الأرجنتين تصعد للمركز الثالث برصيد 28 نقطة بينما على الجانب الآخر فشل منتخب تشيلي في الفوز على البرازيل مما جعله يهبط للمركز السادس ويغيب عن المونديال.

GettyImages-539319464 Messi Argentina

وفي مفارقة غريبة يتضح لنا أن الأداء المتواضع لنجوم التانجو في التصفيات لا ينتج عنه الفشل في كأس العالم بل ربما يحقق المنتخب اللقب على طريقة الغريم البرازيلي 2002.

- في مونديال كوريا واليابان 2002 خاض منتخب السامبا تصفيات صعبة للغاية وكان الحسم في المباراة الأخيرة والتي فاز بها المنتخب البرازيلي على فنزويلا بنتيجة 3-0، وذلك يشابه ذلك ما حدث مع منتخب الأرجنتين بالأمس.

- بعد الفوز البرازيلي الأخير بتصفيات مونديال 2002 صعد منتخب السامبا للمركز الثالث في المجموعة وخطف بطاقة التأهل المباشرة بعد أن وصل للنقطة رقم 30، كان المنتخب الأرجنتيني هو متصدر المجموعة ذلك الوقت برصيد 43 نقطة.

وبعد 16 عامًا انقلبت الآية، تصدر منتخب السامبا المجموعة بينما خطف التانجو المركز الثالث في المباراة الأخيرة بعد الوصول للنقطة رقم 28.

اقرأ أيضًا: لعنة مصر العكسية - الولايات المتحدة تسقط للمرة الأولى منذ 28 عامًا

- قبل مونديال 2002 تمكن المنتخب البرازيلي من تحقيق وصافة كأس العالم الذي يسبقه بعد الخسارة من فرنسا في نهائي 1990 بنتيجة 3-0.

صدفة أم يُعيد القدر نفسه! خسر المنتخب الأرجنتيني نهائي كأس العالم 2014 الذي أقيم في البرازيل حيث فاز المنتخب الألماني عليه في المباراة النهائية بنتيجة 1-0.

البرازيل 2002

- وأخيرًا في تصفيات 2002 فشلت منتخبات تشيلي وفنزويلا وبوليفيا في التأهل للمونديال وها هم يفشلوا معًا من جديد في التأهل لكأس العالم روسيا الصيف المقبل.

وربما إذا عاد القدر من جديد بعد تلك التشابهات نشهد ذات الأحداث المفاجئة في كأس العالم المقبل!

في كوريا واليابان، فشل المنتخب الأرجنتيني الذي تألق بالتصفيات في التأهل من دور المجموعات بينما حقق منتخب السيلساو اللقب بعد أداء مُبهر من رونالدو دا ليما وفوز في النهائي على ألمانيا بنتيجة 2-0.

فهل يحدث ذلك من جديد وينجح ميسي في ارتداء قميص الظاهرة! هل يقود منتخب التانجو لتحقيق الحلم والفوز بمونديال روسيا ويسقط أبناء السامبا بالأدوار الأولى تحت قيادة الساحر الجديد نيمار دا سيلفا!

Promo Arabic

تابع أحدث وأطرف الصور عن نجوم كرة القدم عبر حسابنا على إنستاجرام Goalarabia ، ولا تفوت الصور والفيديوهات المثيرة على حسابنا على سناب شات Goalarabic

الموضوع التالي:
موعد مباراة يوفنتوس القادمة ضد لاتسيو في الدوري الإيطالي
الموضوع التالي:
"الظهير الأيمن" صداع جديد يؤرق يورجن كلوب!
الموضوع التالي:
ماتيتش يحلم بالمركز الرابع بعد تقليص الفارق مع تشيلسي
الموضوع التالي:
توتنهام يرغب في ضم نجم ليفربول السابق
الموضوع التالي:
إيمري كان: يوفنتوس يستطيع التحسن كثيرًا
إغلاق