كأس العالم تحت 17 عامًا - ابن جورج وايا الذي يقود أمريكا وسط ترقب من فرنسا وليبيريا

Getty Images

عبد الرحمن نادي    فيسبوك      تويتر

لا يخفى على أحد تفوق المنتخبات اللاتينية في جميع مراحلها السنية على منتخبات الولايات المتحدة، لكن ما حدث اليوم في كأس العالم للشباب تحت 17 سنة بالهند كان مفاجأة، حيث خسرت الباراجواي بنتيجة ثقيلة من منتخب الولايات المتحدة في دور الستة عشر على ملعب جواهر لال نيهرو في مدينة كوتشي.

وأكدت خماسية أمريكا اليوم في شباك الحارس دييجو هويسكا اهتمام الولايات المتحدة بتطوير كرة القدم على جميع المستويات وظهر هذا في مناسبات عديدة حيث اتجه العديد من نجوم وأساطير كرة القدم لإنهاء مسيراتهم في الدوري الأمريكي واتجه البعض منهم للاستثمار في كرة القدم الأمريكية مثل دافيد بيكهام وديديه دروجبا.

وجاءت أهداف المنتخب الأمريكي عن طريق أندرو كاريلتون، جوشوا سارجنت وتيموتي واياه الذي سجل ثلاثة أهداف. ويلعب تيموتي في شباب باريس سانت جيرمان ويحمل الجنسية الفرنسية كجنسية ثانية بالإضافة لجنسيته الأمريكية.

Timothy weah 15102017

ولربما يتشابه إسم تيموتي واياه مع أحد أساطير كرة القدم الليبيرية والعالمية جورج واياه وبالفعل تيموتي هو أحد أبناء مرشح الرئاسة الليبيري وهذا مما يبدو غريبًا فالرجل الأقرب لرئاسة ليبيريا والذي يعتبر ملهمًا لشعبه يلعب إبنه باسم أحد المنتخبات الأخرى.

اللاعب الذي يتواجد في صفوف باريس سان جيرمان، ما زال يستطيع اللعب لصفوف المنتخب الفرنسي والليبيري، إلى جانب أمريكا التي يلعب بها الآن.

من المقرر أن يلتقي المنتخب الأمريكي مع منتخب ألمانيا، الذي انتصر على كولومبيا برباعية نظيفة، في إطار الدور ربع النهائي من البطولة.

Promo Arabic

تابع أحدث وأطرف الصور عن نجوم كرة القدم عبر حسابنا على إنستاجرام Goalarabia، ولا تفوت الصور والفيديوهات المثيرة على حسابنا على سناب شات Goalarabic