قائد تشيلسي: انتهت فترة الإحباط وهذه مكاسب الفوز الأول

التعليقات()
Getty Images
المدافع الإسباني يفند مكاسب أول ثلاث نقاط للبلوز هذا الموسم
بقلم | عادل منصور | فيس بوك | تويتر

أثنى قائد تشيلسي سيزار أثبيلكويتا على الأداء والروح القتالية العالية لفريقه في مباراة أمس السبت ضد نوريتش سيتي، التي خرج منها البلوز بأول ثلاث نقاط هذا الموسم.

وكان بطل اليوربا ليج، قد استهل موسمه الجديد تحت قيادة أيقونته كلاعب فرانك لامبارد، بهزيمة نكراء على يد مانشستر يونايتد، وصل قوامها لرباعية دون رد على ملعب "أولد ترافورد"، وتبعها بتعادل مخيب لآمال الجماهير مع ليستر سيتي بهدف للكل، في أول مباراة للفريق على ملعبه "ستامفورد بريدج".

ووضع الفريق اللندني حدًا لمسلسل نتائجه السلبية، بتحقيق الفوز الأول على حساب العائد مجددًا للبريميرليج نوريتش سيتي، بنتيجة 3-2، في موقعة "كار روود" في سبت الجولة الثالثة للدوري الإنجليزي الممتاز.

وبعد انتهاء الفترة الصعبة، قال قائد الفريق لموقع النادي الرسمي "كان فوزًا مهمًا لأننا كنا نؤدي بشكل جيد لكننا لم نكن نحصل على النتائج التي كنا نستحقها، وكنا نعرف أن الأمر قد يزداد الصعوبة، لذا كان انتصارًا مهمًا للغاية".

وأضاف "حصلنا على أول ثلاث نقاط، وقبل أي شيء أنا سعيد بروح الفريق لأنه عندما تكون لاعبًا في صفوف تشيلسي، ينبغي عليك أن تلعب من أجل الفوز، وعندما لا تحقق ذلك تشعر بإحباط وخيبة أمل، أما الآن، فأنا سعيد للغاية لأننا بذلنا ما في وسعنا من أجل ذلك".

في الوقت ذاته، لم ينس الإشادة بمدربه فرانك لامبارد، بقوله "إن فرانك وجهازه المساعد يقومون بعمل جيد منذ اليوم الأول في يوليو، والشيء الوحيد الذي كنا نبحث عنه هو اللعب بكثافة عالية مع السيطرة على المباريات والفوز بها، لذلك عندما لا تحقق الفوز وتقدم المطلوب منك، تشعر بخيبة أمل مريرة، لكننا كنا نعلم أن هذا العمل سيؤتي ثماره، وهذا ما سنفعله في كل مباراة".

وفي ختام حديثه تغنى بالمهاجم الإنجليزي الشاب تومي آبراهام بعد نجاحه في تسجيل هدفين في مرمى الكناري، كأفضل تعويض على ضياع ركلة الجزاء في مباراة كأس السوبر الأوروبية ضد ليفربول، وعنه قال "تامي يَحلم بالتواجد مع الفريق الأول منذ طفولته لأنه من أبناء الأكاديمية، والموسم الماضي عبر عن نفسه كما ينبغي مع أستون فيلا، وبالنسبة لي، أنا سعيد جدًا بهدفيه، وأعتقد أنه سيكتسب ثقة أكبر بعد الهدفين".

 

إغلاق