فيديو - الوجه القبيح للعنصرية يضرب من جديد في مباراة كولومبيا وكوريا الجنوبية

التعليقات()
مباراة ودية بين المنتخبين المتأهلين سلفاً إلى كأس العالم روسيا 2018 أفسدت أجوائها إشارة عنصرية


بقلم    {كريم رزق}      تابعه على تويتر


ضرب الوجه القبيح للعنصرية من جديد في المباراة الودية بين كوريا الجنوبية وكولومبيا ما أثار جدلاً واسعاً في الأوساط الرياضية.

كوريا الجنوبية تغلبت اليوم الجمعة في عقر دارها على كولومبيا بهدفين مقابل هدف واحد بتوقيع سون هيونج مين، لاعب توتنهام هوتسبر الإنجليزي، وكريستيان زاباتا، لاعب ميلان الإيطالي.

الحدث الأهم جاء في الدقيقة 17 من زمن الشوط الثاني كان بإشارة عنصرية من الكولومبي إيدوين كاردونا، لاعب وسط بوكا جونيورز الأرجنتيني المعار من نادي مونتيري المكسيكي، بصنع عيون ضيقة أمام لاعبي أصحاب الأرض.

جوزيه بيكرمان، مدرب كولومبيا، رفض مناقشة الحادثة في المؤتمر الصحفي عقب المباراة وتجنب الإجابة على سؤال حول عقوبة محتملة من الاتحاد الدولي لكرة القدم.

بيكرمان قال للصحفيين: "لم أشاهد هذه الإشارة ولا أستطيع التعليق على ذلك".

وأضاف "لقد كانت مباراة بدنية، أشياء مثل هذه تحدث في تلك المباريات، لا أستطيع التعليق أكثر من ذلك على هذه الحادثة لأنني لم أرها بعيني".

كاردونا تلقى انتقادات واسعة من مشجعي كوريا الجنوبية عقب التقاط الكاميرات والقنوات التليفزيونية لإشارته العنصرية.

كلا المنتخبين حجزا مقعديهما في نهائيات كأس العالم المقرر إقامته في روسيا العام القادم.

Promo Arabic

تابع أحدث وأطرف الصور عن نجوم كرة القدم عبر حسابنا على إنستاجرام Goalarabia، ولا تفوت الصور والفيديوهات المثيرة على حسابنا على سناب شات Goalarabic

الموضوع التالي:
أحمد موسى يعود لتدريبات النصر السعودي
الموضوع التالي:
بالإنجليزي | عن آرسنال والمنافسة وكيف يخفي البريميرليج عيب إيمري
الموضوع التالي:
جنوى يحبط أحلام نابولي في تعزيز هجومه
الموضوع التالي:
القيعي: لم أقلق عند فسخ التعاقد مع صلة فالأهلي مثل الألماظ
الموضوع التالي:
مجدي التراوي يُحذر لاعبي الترجي من التسرع أمام أول أغسطس
إغلاق