فيديو - المنتخب المصري يتلقى الهزيمة الثانية له أمام اليونان بهدف نظيف

التعليقات()
بعد ثنائية البرتغال - الفراعنة يختموا معسكر سويسرا بأداء سئ

زهيرة عادل    فيسبوك      تويتر

تلقى المنتخب المصري الهزيمة الثانية له في معسكره المقام بمدينة زيوريخ السويسرية، أمام المنتخب اليوناني بهدف نظيف، في مباراة جاءت دون المستوى للفراعنة.

الشوط الأول جاء سيئا من جانب الفراعنة وظهر عدم التجانس بين مجموعة اللاعبين الذين يشاركوا لأول مرة سويا. الفرصة الوحيدة للمنتخب المصري في الشوط جاءت في الدقيقة السادسة عندما استلم مؤمن زكريا عرضية رمضان صبحي، لينفرد بحارس المرمى، لكنه أهدرها بغرابة شديدة وسددها في جسم حارس اليونان.

السيطرة الكاملة جاءت من جانب اليونان، وسنحت لهم أكثر من فرصة لولا تعامل جيد من قلبي الدفاع سعد سمير وعلي جبر، وشهدت الدقيقة 29 هدف الشوط الوحيد من رأسية قوية لنيكولاوس كاريليس الذي استلم عرضية رائعة بعد مرور لاعب اليونان من عمر جابر من الناحية اليمنى.

الدقيقة 36، شهدت هدف ملغي للمنتخب اليوناني من تسديدة رائعة لونستانتينوس ستافيليديس سكنت شباك محمد عواد، لكنه لم يحتسب للتسلل.

مع بداية الشوط الثاني، أجرى الأرجنتيني هيكتور كوبر؛ المدير الفني لمصر، تغييرين في محاولة لإعادة التوازن إلى صفوف الفريق بخروج مؤمن زكريا ومحمد النني ونزل حسين الشحات وعمرو وردة، لكن لم يتغير الوضع كثيرا واستمرت سيطرت اليونان بهجمات خطيرة على مرمى الفراعنة.

كوبر بحث عن حلول جديدة بإخراج حسام عاشور ومحمد مجدي "قفشة" ونزل عبد الله السعيد ومحمود عبد المنعم "كهربا"، اللذين أحدثا تحسنا في أداء المنتخب.

الدقيقة 68 من عمر اللقاء، أتيحت فرصة خطيرة لكهربا بعد استلامه لتمريرة السعيد، لكن يتصدى لها ببراعة الحارس.

الشوط شهد تألق كبير من محمد عواد حارس المرمى، الذي تصدى لأكثر من كرة خطيرة لمهاجمي اليونان، كانت كفيلة بحسم المباراة لصالحه بأكثر من هدف، لتنتهي المباراة بنتيجة 1-0 للمنتخب اليوناني.

يذكر أن  مصر قد خسرت وديتها الأولى التي أقيمت في الثالث والعشرين من مارس الجاري أمام البرتغال بثنائية على الرغم من أنها كانت متقدمة بهدف نظيف حتى الدقيقة الثانية من الوقت بدل من الضائع للمباراة.

إغلاق