عين على المواهب - تعرف على هدف إيفرتون والنجم الواعد في الليج 1 "مارتين تيرييه"

Getty
بداية متدبدبة على المستوى الاحترافي، لكنه يعطي حاليًا إشارات واضحة لقرب انفجار موهبته...

وقع جناح ستراسبورج الفرنسي "مارتين تيرييه" خلال نهاية الأسبوع الماضي على هدف يُعتبر هو الأفضل على الإطلاق في الجولة ال17 من الليج 1، فقد توغل بالكرة بسرعة جنونية من المناطق الخلفية لفريقه ثم راوغ ببراعة مدافعي الخصم متوجهًا نحو منطقة الجزاء، حيث سدد هناك بقوة متفوقًا بسهولة على الحارس "بينوا كوستيل".

وتوج ذو ال20 ربيعًا بمجهوده الخارق هذا الأداء المميز لزملائه في اللقاء وجعلهم ينتصرون بثلاثية نظيفة "3-0" وذلك عقب 6 أيام فقط من تكبيدهم باريس سان جيرمان خسارة "2-1" هي الأولى لهم محليًا خلال الموسم الحالي.

نادي شرق فرنسا يصنع إذًا الحدث في الدوري على عدة مستويات، لكن الغريب في الأمر أنه قبل 6 سنوات فقط لم يكن له أي وجود مع الكبار، فنتيجة لمشاكل مالية تم تنزيله لأدنى الدرجات الكروية في بلاد موليير.

ستراسبورج كان في 2011 يمارس في دوري الدرجة الخامسة، غير أنه سرعان ما تدرج في الصعود من قسم لآخر حتى عاد خلال الموسم الحالي لمزاحمة فرق النخبة تحت الأضواء الساطعة.

Martin Terrier LOSC

ورغم أننا إذا ما تحدثنا بلغة الأرقام، سنجد أن إحصائيات تيرييه خلال الموسم الحالي متواضعة (3 أهداف وتمريرتين حاسمتين في 13 مباراة) إلا أنه في الواقع يساعد رفاقه بشكل جبار على أرضية الميدان سواءً بتناغمه معهم في صناعة الفرص أو تحركاته التي تخلق متاعب كثيرة للدفاعات.

ومنذ أن أصبح أساسيًا كمكافأة على هدفه في شباك ديجون شهر سبتمبر، لم يعرف الفريق بحضوره سوى خسارة واحدة، ما يوضح من جهة أخرى تأثيره على الأداء.

وقد أكد والد اللاعب "فريدريك" أن ابنه تغير كثيرًا منذ أن تم الإيمان بموهبته، إذ جاء في تصريحاته لصحيفة "ليكيب" الفرنسية "لقد تحول لشخص آخر منذ سبتمبر، لا أعني بذلك أنه لم يكن يثق بقدراته، لكنه كان يخفي ذلك في السابق"

Martin Terrier France Espoirs

وقد تفاجأ  المدرب "فريديريك أنتونيتي" من المستويات المبهرة التي يبصم عليها جناحه السابق في ليل حاليًا، موضحًا في حديثه مع قناة "كنال +" أنه كان يشك بعض الشيء في نجاحه "إدماجه مع الفريق الأول وقع بشكل تدريجي والأمر طبيعي، فأنا لم أكن واثقًا من قدرته على إثبات نفسه"

وعلى على عكس هذه الصعوبات التي واجهها في بداية مشواره الاحترافي، كان المحللون وكشافة المواهب يتنبؤون بمستقبل زاهر للاعب منذ صغره، الأمر الذي بدأ بترجمته نهاية الموسم الماضي حين سجل في مرمى مونبلييه وهو الهدف الذي خول له الانتقال على سبيل الإعارة لستراسبورج، بعدما كان هدفًا لإيفرتون أيضًا

وعلى المستوى الدولي، تألق مع منتخب الشباب مساعدًا إياهام بأهدافه ال7 على اعتلاء صدارة مجموعته في التصفيات المؤهلة لكأس أوروبا، أما مشواره مع فئة أقل من 21، فكانت بدورها خارقة وقد تمكن من التوقيع على هاتريك أمام كازاخيستان وذلك رغم أنه لم يشارك سوى كبديل.

Martin Terrier Strasbourg Angers 28102017

وبما يعيشه الآن من فترة مثمرة، تلقى "تيرييه" الإشادة من كبار المقربين من الشأن الكروي في فرنسا وحتى زملاؤه انهالوا عليه بالمديح.

فقد قال القائد "قادر مانجان" "إنه لاعب سنكتشف منه المزيد بلا شك، نضجه يثير الانتباه وهو يعمل بجد في التدريبات. يعطينا العمق اللازم ويستطيع المحافظة على الكرة عند الاستحواذ عليها ولا نشعر أبدًا أنه مرهق، إنه عنصر مميز وأتمنى أن يواصل إبداعاته"

وأعطى مارتين بما قدمه لحد الساعة إشارات واضحة لقرب تفجر موهبته ومن يدري قد يمتع الجماهير في الشق الثاني من الموسم سالكًا بذلك طريق الكبار.

إغلاق