سوشيال الليج 1 - نيمار يحتفل عن بعد وحماقات ألفيش حاضرة في ليلة التتويج باللقب

Getty
رغم غيابه إثر الإصابة، النجم البرازيلي يبعت برسالة تهنئة لرفاقه بعد تحقيق لقب الدوري السابع في تاريخ النادي الباريسي...

كانت ليلة الأحد الماضي خاصة جدًا بالنسبة لباريس سان جيرمان، فقد اكتسح خلالها موناكو بسباعية "7-1" وتوج رسميًا بلقب الليج1.

ويُعتبر هذا الإنجاز هو السابع من نوعه في تاريخ النادي الباريسي، غير أنه لا يشبه سابقيه واستثنائي جدًا، إذ جاء بعد كرنفال تهديفي وأداء في قمة الإمتاع كما أنه يأتي قبل 5 جولات من نهاية المسابقة.

 

queria muito estar mais perto de vocês, Parabéns rapaziada!!!! ALLEZ PARIS @psg

A post shared by Nj neymarjr (@neymarjr) on

ورغم عدم حضوره مع رفاقه، إلا أن النجم البرازيلي "نيما ردا سيلفا" احتفل هو الآخر بهذا التتويج ووجه رسالة للفريق من خلال صفحته الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي "انستجرام"

"تمنيت من كل قلبي أن أكون قريبًا منكم، تهانينا يا رفاق"

تم علق على منشور آخر ب تعلمت كيف أبتسم حتى في أصعب الظروف والمواقف كما أثق في أحلامي مهما كانت معقدة"

أما راقص السامبا الآخر "داني ألفيش"، فقد كان مرحًا ونشطًا كعادته، بل واحتفل بطرق جديدة بلقبه ال37 في مشوراه الاحترافي.

النجم السابق للبرسا رقص وغنى طوال الليلة كما داعب كافة رفاقه وذلك كما تظهر الوصر التي تداولها في "استجرام" والتي علق على إحداها بـ "اعملوا في هدوء واتركوا نجاحكم صارخًا، تلك هي حياة كل محترف في كافة المجالات"

وكان "مبابي" من بين ضحايا المقالب الاعتيادية لألفيش، إذ رشه هذا الأخير بإحدى قوارير الشامبانيا في غرف تغيير الملابس.

 

#GoodCrazy @danialves

A post shared by Kylian Mbappé (@k.mbappe29) on

كيليان كان أيضًا في حالة رائعة، كيف لا وهو يحقق منذ موسمه الأول مع النادي الباريسي وعن عمر لم يتجاوز ال20 لقبه الثاني.

 

‪Retour au Parc Monaco ‬ ‪. Balle de match...

A post shared by Kylian Mbappé (@k.mbappe29) on

 واختار كافاني المتربع على عرش الهدافين في الدوري الفرنسي أن يعبر عن فرحته بشريط فيديو تنادي فيه الجماهير باسمه.

 

ALLEZ PARIS!

A post shared by Edinson Cavani (@cavaniofficial21) on

وبعد انتهاء الاحتفالات، عاد الظهير السابق لإشبيلية ويوفنتوس لمقولاته الحكيمة والتي تبرهن على نضجه الكبير.

"إذا لم تكونوا قادرين على تغيير العالم لكبره، فاكتفوا بتغيير حياتكم وستكافؤون على ذلك"

إغلاق