رجل رائع - رجل مخيب | الأهلي × الوداد

التعليقات()
اختيارات جول للرجل الرائع والمخيب في ذهاب نهائي دوري أبطال أفريقيا

كتب | محمود عبد الرحمن | فيس بوك | تويتر


سقط الأهلي في فخ التعادل الإيجابي بهدف لمثله أمام الوداد المغربي في ذهاب دوري أبطال أفريقيا على ملعب برج العرب، علمًا بأن مواجهة الأياب ستقام يوم السبت المقبل في ملعب ستاد المركب الرياضي محمد الخامس.

 

رجل رائع | إبراهيم النقاش - الوداد
الوداد - الأهلي

اتضح في هذه المباراة الفارق بين مهاجم مثل أشرف بنشرقي، ومواطنه وليد أزارو، بنشرقي بمفرده كان شوكة في حلق دفاعات الأهلي. بنشرقي مهاجم يمتاز بالوقوف على الكرة والتصويب ومساعدة زملائه في بعض الأحيان، إضافة لقدرته على الاستلام تحت ضغط.

لكن بدرجة أكبر تفوق لاعب الوسط إبراهيم النقاش على نفسه في مباراة اليوم.

أتذكر مباراة الزمالك والوداد المغربي في نصف نهائي نفس البطولة العام الماضي حين ارتكب النقاش خطأ فادح بفتح مساحة لشيكابالا الذي اخترق بالعمق وسدد وسجل الهدف الأول، لكن اليوم اللاعب تفوق على نفسه بأن أخرج عبدالله السعيد العقل المفكر للأهلي من المباراة تمامًا.

النقاش خاض ملحمة بكل ما تحمله الكلمة في منطقة الوسط وكان ناجحًا للغاية في افتكاك الكرات ومساندة الطرفين.

 
 رجل مخيب | سعد سمير - الأهلي 
سعد سمير

فرض المهاجم المغربي وليد أزارو نفسه نجمًا لمباراة النجم الساحلي السابقة بإحراز 3 أهداف هاتريك ساعدت الأهلي على الوصول لهذا الدور، لكن لمعان أزارو لم يستمر بعرض مخيب جدًا لم يرتق لمستوى الطموحات.

لكن يبقى الرجل الأسوأ على الإطلاق هو سعد سمير.. في ستوديو المباراة تواجد وائل جمعة، أحد أفضل المدافعين في مصر قدرة على افتكاك الكرات العرضية، اليوم سعد سمير يتحمل المسؤولية في هدف التعادل للوداد، بخطأ ساذج لا يصدر من مدافع دولي، فعل الرغم من تأخر أشرف بنشرقي عنه بحوالي 3 أمتار، لكنه سبق سمير الذي وقف ينتظر الكرة العرضية، لكنه حتى رغم ذلك تفوق عليه بنشرقي وحول الكرة برأسه ليُدرك هدف التعادل.

 

إغلاق