دي فرانشيسكو وعين على أفكار مورينيو وقهر برشلونة أمام ليفربول

التعليقات()
Getty Images
كيف يواجه دي فرانشيسكو ليفربول في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا

إسلام أحمد    فيسبوك      تويتر

"تغيير الأفكار قبل لقاء برشلونة سيدل على ضعف الفريق"، هذا ما قاله المدير الفني الإيطالي يبزيبو دي فرانشيسكو قبل لقاء برشلونة الذي انتهى بفوز البلوجرانا بأربعة أهداف مقابل هدف، ليرد عليهم بعد ذلك في الإياب بثلاثية نظيفة ويخطف بطاقة الصعود لأول مرة في تاريخ الذئاب بالمسمى الجديد لدوري أبطال أوروبا.

مواجهة مرتقبة خلال ساعات قليلة أمام ليفربول على ملعب أنفليد، قبل لقاء الإياب الأسبوع المقبل على أرضية ملعب الأوليمبيكو، وعين الذئاب على الذهاب إلى أوكرانيا للمباراة النهائية للمرة الثانية في تاريخهم.

روما الموسم الحالي سواء في البطولات المحلية أو الأوروبية يعتمد على الاستحواذ والفوز بالكرة وعدم تركها للخصم، وهو ما حدث أمام برشلونة المعروف بأسلوب لعبه، والذي تغير بعض الشيء مع فالفيردي الموسم الحالي.

الفريق الذي يلعب بخطة 4-3-3، ولا يقوم بتغييرها إلا في أضيق الحدود وحسب معطيات المباراة، يتحول في الحالة الدفاعية إلى 4-5-1، بتراجع الأطراف الهجومية لتقديم المساندة الدفاعية.

الضغط العالي على دفاعات الخصم لن نراه مثلما يحدث مع ليفربول بتواجد الثلاثي الهجومي صلاح وماني وفيرمينيو، حيث يقوم دي فرانشيسكو بالدفاع بشكل كبير من منتصف ميدانه، ليمنع الخصم من الاقتراب من مناطقه الدفاعية، محاولات لاعبي روما لبناء الكرة من الخلف ستكون صعبة في ظل سرعات لاعبي ليفربول الهجومية، وسرعة استغلالهم للهجمات المرتدة، وأخطاء دفاع روما.

الاعتماد على الكرات الطولية والتي اعتمد عليها جوزيه مورينيو مع مانشستر يونايتد، لكسر خطوط ليفربول في لقاء الكلاسيكو الإنجليزي الذي انتهى بفوز الشياطين الحمر، عن طريق هدفي راشفورد واستغلال مشاكل ليفربول الدفاعية بين الأطراف وقلبي الدفاعي، لتكون ثغرة هامة في قتل دفاعات الريدز.

واستغلال هفوات الدفاع الأحمر قد يساهم في فوز دي فرانشيسكو ببطاقة العبور، لكن الأهم هو عدم استقباله لأهداف تؤثر عليه في لقاء الإياب وتقلل من حظوظه للعودة للنهائي، مثلما حدث في هدف روما الأول في مرمى برشلونة في لقاء الإياب بربع النهائي الذي سجله دجيكو.

دي فرانشيسكو قد يبدأ مثلما فعل أمام برشلونة في لقاء الإياب بربع النهائي وأمام لاتسيو في الديربي باللعب بخطة 3-5-2، من أجل وضع كثافة في منتصف الملعب وسيطرة على الكرة من أجل ابعاد ليفربول على مرمى أليسون قدر المستطاع، أو كما يفعل بخطة 4-3-3، وعودة دي روسي لتقديم المساندة الدفاعية لقلبي الدفاع.

الإيطالي الذي ارتدى قميص الذئاب سابقا كلاعب، قدم مستويات رائعة الموسم الحالي وحال خسارته فسيكون الموسم الحالي ناجحا له، حال نجح في التأهل إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل عبر الدوري الإيطالي.

إغلاق