خلاف جديد بين مورينيو وإدارة مانشستر يونايتد والسبب ثمانية لاعبين

التعليقات()
Getty Images
مرحلة عنق الزجاجة لمانشستر يونايتد داخل وخارج الملعب.

محمود ضياء    فيسبوك      تويتر

توترت الأجواء داخل مانشستر يونايتد بعد أن قام البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب الفريق بانتقاد الإدارة فيما يخص تجديد عقود اللاعبين، حسب تأكيدات الصحف الإنجليزية.

مانشستر يونايتد فعل بند العام الإضافي في عقود هيريرا ويونج وبليند وشاو وماتا دون أن يتم تقديم عروض جديدة لهم.

صلاح ومحرز وأبرز المطلوبين من البريميرليج للدوريات الأوروبية

المدرب البرتغالي غير راضي تمامًا عن ذلك ويرى أن عدم تقديم عرض جديد لفيلايني مبكرًا كان أحد أسباب إصرار اللاعب على الرحيل ورفضه التجديد بعد ذلك.

الأمر ذاته ينطبق على روخو ومارسيال الذان تلقيا عرضين للتجديد في ديسمبر ولكن المفاوضات توقفت دون أي داعي مع اهتمام بعض الأندية الأخرى بالحصول على خدماتهما.

Paul Pogba Anthony Martial

مورينيو يبدو قلقًا أيضًا بسبب اختلاف الرواتب الكبير بين لاعبين مثل بوجبا وسانشيز ولواكو وإبراهيموفيتش وباقي الفريق، فالثنائي روخو ومارسيال يتقاضيان 70 ألف جنيه إسترليني أسبوعياً ويطلبان زيادة الراتب بالتأكيد.

لا يريد المدرب البترغالي خسارة أياً من اللاعبين مع وجود عرض من باريس سان جيرمان للحصول على خدمات روخو الذي يتماشى مع أسلوب مورينيو ولكن إصابته منعته من المشاركة كثيرًا.

على الجانب الآخر، فمارسيال أوقف عملية شراء منزل له في مانشستر بعد تأخر المفاوضات وعدم وجود عرض جدي مما جعله يشعر بقلة قيمته داخل الفريق مع أخبار عن اهتمام آرسنال وريال مدريد وتوتنهام بضمه.

مورينيو أبدى اعتراضه على سياسة إد وودوارد كثيرًا واتهمه بإفساد روح الفريق أو ربما التسبب في خسارة لاعبين مستقبلًا تؤثر على مشروع النادي، وسيكون على نائب الرئيس التنفيذي للشياطين الحمر محاولة إصلاح الأمور سريعًا.

إغلاق