الأخبار النتائج المباشرة
كأس أمم أفريقيا

حكايات إفريقيا - زِيٌّ القطعة الواحدة الذي أغضب "فيفا" وغير القوانين

1:00 م غرينتش+2 16‏/6‏/2019
الكاميرون 2004
كيف أثارت الكاميرون الجدل؟

أحمد رفعت    فيسبوك      تويتر

"هذا ضد قانون اللعبة، والقواعد واضحة، قميص واحد وسروال واحد وجورب واحد"، بهذه الكلمات أبدى السويسري جوزيف بلاتر، رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" استيائه من زي منتخب الكاميرون في كأس أمم إفريقيا 2004 بتونس.

بعد إثارة الجدل في بطولة كأس الأمم الإفريقية 2002، بخوض البطولة بقمصان على طريقة لاعبي كرة السلة "بدون أكمام"، رفضت الشركة الألمانية "بوما" أن يخوض منتخب الكاميرون  النسخة التي تليها بزي تقليدي.

حكايات أفريقيا - حينما أرعبت أسود الكاميرون الكرة الأفريقية بقمصان كرة السلة

الشركة الألمانية قامت بتصميم زي ملتصق بأجسام لاعبي الكاميرون، لإبراز عضلاتهم، وعبارة عن قطعة واحدة، القميص ملتصق بالسروال!

هذا الحدث أثار استياء الاتحاد الدولي، والذي سمح للكاميرون بخوض الدور الأول بهذا الزي، ولكن حال التأهل إلى ربع النهائي، فيجب أن يستبدل بزي تقليدي.

وبعد صعود الكاميرون من المجموعة التي كانت تضم مصر والجزائر وزيمبابوي، واجه الأسود منتخب نيجيريا في ربع النهائي بنفس الزي، وهو الأمر الذي سبب لهم أزمة، بعد الخروج على يد النسور الخضراء.

هورست ويدمان، مساعد المدير التنفيذي لشركة بوما قال: "كيف لنا أن ننتج زي جديد للكاميرون خلال أيام معدودة، به أرقام وأسماء كل اللاعبين؟!".

"فيفا" أصدر قراره بتغريم الكاميرون 154 ألف دولار، وخصم 6 نقاط من رصيده في مشوراه بتصفيات كأس العالم 2006، وهو الأمر الذي قد يحرمه من الصعود للمرة الخامسة على التوالي.

بوما والكاميرون رفضا العقوبة، ورفعا دعوى قضائية ضد "فيفا"، متعللين "لماذا لم يعترض أحد عندما عرضنا الزي على الاتحاد الإفريقي ونظيره الدولي؟، وليس مشكلتنا بعدم إبلاغ بلاتر بهذا الأمر".

القضاء أنصف بوما والكاميرون، وتم تغيير اللوائح التي تخص زي المنتخبات والفرق، وتم إلغاء العقوبة، ولم يتم خصم النقاط ولكن آمال أسود الكاميرون تحطمت أمام منتخب مصر.