الأخبار النتائج المباشرة
الدوري الإنجليزي الممتاز

تشيلسي البطل | 5 مباريات حيوية على طريق المجد

7:15 م غرينتش+2 13‏/5‏/2017
Antonio ConteChelsea
مباريات مفصلية في مسيرة تشيلسي نحو اللقب ..

إعداد | محمود عبد الرحمن | فيس بوك | تويتر


 أحرز تشيلسي لقبه السادس في الدوري الإنجليزي الممتاز، في الموسم الأول لمدربه الإيطالي أنطونيو كونتي، بعد أن سجل البديل ميتشي باتشواي أهم هدف في مسيرته تقريبًا بعد مباراة معقدة مع مضيفه وست بروميتش ألبيون أمس الجمعة.

هنا نلقي الضوء على خمس مباريات حيوية في طريقهم إلى المجد:

 

1. آرسنال 3-0 تشيلسي | 24 سبتمبر 2016

ستذكر رحلة تشيلسي إلى ملعب الإمارات في سبتمبر كأكبر نقطة تحول في موسم «البلوز»، حيث كان أنطونيو كونتي قد تعادل مع سوانسي سيتي، وخسر على أرضه أمام ليفربول في مباراته السابقة.

استفاد أليكسيس سانشيز من خطأ جاري كاهيل لإعطاء آرسنال الأسبقية في وقت مبكر، قبل أن يستغل ثيو والكوت تمريرة من هيكتور بيليرين بعد ثلاث دقائق فقط ليُعزز تقدم «المدفعجية». ذهبت الأمور من سيئة إلى أسوأ لتشيلسي عندما سجل مسعود أوزيل الهدف الثالث.

تلك الهزيمة جعلت تشيلسي يتراجع إلى المركز الثامن في البريميرليج، لكنها دفعت كونتي للاعتماد على طريقة 3/4/3، التي كانت مفتاح كلمة السر في تغيير وجه الفريق وتسلقه الجدول إلى أن هيمن على الصدارة حتى حقق اللقب. الطريقة الجديد كانت فعالة بدرجة كبيرة، حتى أن بعض الأندية الأخرى قامت بتطبيق نفس الطريقة مؤخرًا.

 

 2. تشيلسي 4-0 مانشستر يونايتد | 23 أكتوبر 2016 

أحرج لاعبو تشيلسي مدربهم السابق جوزيه مورينيو في زيارته الأولى لستامفورد بريدج بعد الإقالة. لم تصمد شباك مانشستر يونايتد سوى 30 ثانية لتتلقى الضربة الأولى من بيدرو، ثم تلت الضربات من كاهيل، وبهدفين من إيدن هازارد ونجولو كانتي ازداد بؤس مورينيو في الشوط الثاني.

بعد الهزيمة أمام ليفربول وآرسنال في الوقت السابق، كان هذا أول فوز لتشيلسي على أحد منافسيه المباشرين، والفوز عزز ثقة فريق كونتي وأعطاهم دفعة معنوية قوية، حيث كان الفريق في المركز الرابع خلف مانشستر سيتي وآرسنال وليفربول، لكنهم تأكدوا من قوتهم بشكل حقيقي، وما هم قادرين على تحقيقه.

 

3. تشيلسي 2-1 مانشستر سيتي | 5 أبريل 2017

بعد 4 أيام من السقوط المدوي أمام كريستال بالاس بقيادة سام آلادرايس في ستامفورد بريدج، واجه تشيلسي اختبارًا قويًا لقدراتهم على تصحيح المسار أمام مانشستر سيتي القوي هجوميًا، كان السؤال: هل يمكن للبلوز أن يعدل الأوضاع بعد أكثر نتيجة مخيبة للآمال منذ سبتمبر؟

مع الصلابة الدفاعية، والشخصية الكبيرة تمكنوا من ذلك، فعلى الرغم من نجاح سيرجيو أجويرو في إدراك التعادل بعد هدف مبكر لهازارد، عاد الأخير وأعاد التفوق للبلوز بهدف ثان جلب نقاط المباراة كلها.

وحافظ تشيلسي بهذا الانتصار على فارق الـ7 نقاط مع توتنهام، كما أنهى الآمال الضئيلة للسيتي في اللحاق به. خرج كونتي بعد المباراة وقال «يجب أن نكون سعداء لأننا فازنا على أفضل فريق في الدوري».

 

4. إيفرتون 0-3 تشيلسي | 30 أبريل 2017

كانت رحلة تشيلسي إلى جوديسون بارك أصعب اختبار متبقي له لهذا الموسم، والتي يُعلق عليها توتنهام كافة آماله ليكسب أرضية جديدة في المنافسة.

بعد مرور أكثر من ساعة من اللعب في ميرسيسايد، بدا وكأن ذلك سيحدث وسيخسر تشيلسي النقاط، لكن بيدرو كان له رأي آخر بقذيقة من 25 ياردة استقرت في الشباك الزرقاء، ثم ضاعف جاري كاهيل النتيجة، قبل أن يُكمل ويليان العمل بنجاح بالهدف الثالث.

كانت أهمية المباراة واضحة، انضم كونتي لاحتفالات لاعبيه أمام جمهوره. فمع تبقي 4 مباريات فقط من الموسم، منها 3 على أرضه أمام فرق من النصف الأسفل، وصف النصر في جوديسون بارك بأنه جسر العبور نحو اللقب.

 

5. وست بروميتش ألبيون 0-1 تشيلسي | 12 مايو 2017

سافر تشيلسي إلى ميدلاندز وهو يعلم أن الانتصار سيضع يده الثانية على اللقب، لكن الانتظار للدقائق الأخيرة والنتيجة تشير للتعادل السلبي، بدا وكأن تشيلسي سينتظر جولة جديدة.

لعب توني بيوليس بتنظيم قوي كعادته، كانت كل المنافذ مغلقة على كوستا وهازارد، ليلجأ كونتي في الأخير لورقة مهاجمه البديل ميتشي باتشواي الذي لم يكن قد سجل أي هدف في البريميرليج منذ أغسطس.

لكن المهاجم البلجيكي البديل رفض تأجيل حسم الدوري، وأنجح رهان كونتي بهدف اللقب قبل 8 دقائق فقط على النهاية، بعد عرضية من سيزار أثبيليكويتا، ليُعلن تشيلسي بطلاً للبريميرليج.