تخاريف (3) - ماذا دار بين هامشيك ورويس عن الوفاء للألوان بعد تخطي رقم مارادونا

التعليقات()
Goal
قصة خيالية تأتيكم من وحي الكاتب.

محمود ضياء    فيسبوك      تويتر

نظر في المرآة بعدما حفر اسمه في تاريخ فريقه، لا عجب في ذلك فلقد تخطى رقم مارادونا، الذي هتف الجميع باسمه والآن هو النجم الأوحد للفريق.

دق جرس هاتفه ليرى ماركو رويس يتصل به، الذي يعيش قصة يراها هامشيك مشابهة له.

رويس: هامشيك كيف حالك؟؟ أود أن أهنئك فلقد عادلت رقم مارادونا.

هامشيك: شكرًا لك عزيزي، لا أستطيع أن أصف كم السعادة بداخلي.

رويس: تاريخ طويل مع نابولي، عشر سنوات وأنت هنا ولاعبون كُثر مروا عليك

Marek Hamsik Napoli Cagliari Serie A

هامشيك: الكثير والكثير يا ماركو، رحلوا وتركوا الفريق ولكنني لم أستطع، في كل مرة أرى جمهور الفريق يهتف باسمي، كنت أمنع دموعي من الانطلاق بأعجوبة.

رويس: لن أخفيك سرًا فلقد عشت نفس الأزمة كثيرًا، ليفاندوفسكى، هوملز وحتى جوتزه الذى ترك الفريق وعاد بعد أن فشل فى البايرن .. جميعهم لم يعرفوا قيمة الأصفر والأسود فلهثوا من أجل المال.

اقرأ أيضًا .. تخاريف (1) - ماذا قال سانشيز للنني في أول لقاء جمعهما بعد صعود مصر لكأس العالم


هامشيك: أشعر حقًا بما تشعر به، هيجواين ولافيتزي وكافاني جميعهم تناسوا أجواء سان باولو، تناسو هتافات جماهير البارتينوبي التى كانت تهز المدرجات.

رويس: الأمور ستزداد سوءًا في المستقبل، نيمار سيزيد من جنون ما يحدث.

هامشيك: أتفق معك، ولكن دعني أخبرك بأن إدارات الأندية كثيرًا ما تسعى خلف الأموال، قد لا يكون الذنب على اللاعبين.

Marco Reus Dortmund Napoli 11262013

رويس: لا لا هذا ليس صحيحا، تذكر كل عرضا تلقيته أنت، تشيلسي؟؟ ليفربول؟؟ بايرن ميونخ؟؟ وحتى يوفنتوس الذي رحل إليه هيجواين جميعهم قدموا عروض خيالية للحصول على خدماتك ولكنك ظللت وفيًا لناديك.


هامشيك: لك كل الحق فيما تقول ولا أخفى عنك سرًا أنني فكرت في أكثر من مرة فى ظل ضغوط الإدارة أن أوافق على الخروج ولكن في كل مرة كان يتردد في ذهني هتافات جماهير سان باولو فأرفض مباشرة كل هذه العروض.

رويس: أنا مثلك تمامًا، المال لن يشترى حب الجماهير ولن يشعرني بما أشعر به مع هتافات الجماهير من أجلى بعد كل هدف، ما يفعلوه معي أوقات إصابتي، لقد دعموني كثيرًا في أصعب فترات حياتي.


هامشيك: الأمر ليس أكثر من شعار على القميص قد تموت من أجله، أن تشعر بما يشعر به كل مشجع في الملعب وأمام التلفاز، إنه الوفاء للألوان يا ماركو.

رويس: أراك قريبًا يا صديقي، موسمك سينتهي بالاسكوديتو ليكون تتويج لإخلاصك.

هامشيك: شكرًا رويس، قد ترى نفس النهاية أيضًا، عد أقوى مما كنت فكرة القدم تحتاج لأمثالك.

كل ما سبق من تخاريف الكاتب، ولا يمت للواقع بصلة

Promo Arabic

تابع أحدث وأطرف الصور عن نجوم كرة القدم عبر حسابنا على إنستاجرام Goalarabia، ولا تفوت الصور والفيديوهات المثيرة على حسابنا على سناب شات Goalarabic

إغلاق