تحليل الهلال والفيصلي | عندما يبلغ الظلم مداه!

hilal - faisaly - super cup 2022Saudi Super Cup twitter

رفض القدر أن يمنح الفيصلي أول لقب سوبر سعودي في تاريخه، وصمم على مواصلة الابتسام للزعيم الهلال، الذي حصد البطولة الـ64 في تاريخه.

64 بطولة و64 عامًا للأزرق من الإنجازات، دوري محلي، ثم دوري أبطال آسيا ثم سوبر محلي، وفي انتظار المشاركة العالمية في كأس العالم للأندية الإمارات 2021، يا سعد الهلاليين بناديهم.

دائمًا ما نتحدث عن شخصية البطل التي يتمتع بها الزعيم، واليوم ظهرت في أبهى صورها، لم يكن الهلال هو الأفضل، بل أنه كان في أسوأ نسخة له، لكنه صمد، ترنح لكنه ثبت في النهاية، أعطى الأمل لمنافسيه، لكنه طعنهم في الوقت القاتل.

الحديث عن الزعيم وشخصيته وخبرات لاعبيه وفكرهم يحتاج منا الكثير والكثير، فهم دائمًا في الموعد، لكننا لن نتحدث عن ذلك اليوم، بل سنسلط الضوء على بعض النقاط الأخرى التي هي محل جدل بالمباراة..

الفيصلي البطل الحقيقي:

hilal - faisaly - super cup 2021
Saudi Super Cup twitter

لا يسعنا سوى أن نرفع القبعة إلى البرتغالي دانييل راموس؛ المدير الفني للفيصلي، وكتيبته، إذا كانت كرة القدم عادلة، لكان العنابي الليلة هو من يعتلي منصة التتويج.

العنابي خاض الشوط الثاني بأكمله بعشرة لاعبين فقط، يواجهون خبرات لاعبي الهلال وإمكانياتهم العالية ندًا بند.

دراسة راموس الجيدة للزعيم هو ما منح المباراة إثارتها ومتعتها، فلولاه لشعرنا أننا نتابع مباراة في دوري الدرجة الثانية، إذ أن لاعبي الهلال كانوا يلعبون مباراة ودية وليست مباراة بطولة!

شكرًا لراموس وكتيبته، وليت المستقبل يكافئ هذه المجموعة في قادم البطولات.

جارديم .. الحاضر الغائب:

Leonardo Jardim - hilal 2021
al hilal twitter

لا جديد يذكر ولا قديم يعاد، البرتغالي ليوناردو جارديم؛ المدير الفني للزعيم، سيحتفل الليلة بلقبه الثاني مع الهلال، لكن حقيقة الأمر أنه يقوم بدور المتفرج في هذه البطولات.

سوء تمركز وتوظيف غريب للاعبين، كلف الهلال هدفين قبل مرور نصف ساعة من اللقاء.

من الليلة لن نقول أن جارديم هو المسؤول عن أي خسارة قادمة للأزرق، بل فهد بن نافل؛ رئيس النادي، هو المسؤول الأول عن كل ما يحدث.

ننتظر اليوم وقبل الغد إقالة جارديم، حتى وإن لن يتم تعيين مدرب جديد، فجارديم وجوده مثل عدمه، فقط ما ينقذه في كل مرة هي روح اللاعبين وخبراتهم، التي تستشعر الخطر، فتبدأ في إنقاذ الموقف.

كارثة دفاعية:

Salem Al-Dawsari - hilal - faisaly - super cup 2022
Saudi Super Cup twitter

هدفان من كرات ثابتة، العيب الأكبر الموجود في الهلال في الموسمين الأخيرين، وهي كارثة أن تكون موجودة في فريق بحجم الهلال.

مرت المباراة، لكن ما على بن نافل فعله بعد إقالة جارديم، هو بداية البحث عن قلب دفاع مميز لإنقاذ الموسم.

إذا كان الهلال يرغب في تحقيق مركز أفضل من الرابع الذي حققه في كأس العالم للأندية 2019، فعليه البداية بالدفاع.

عندما يبلغ الظلم مداه!

لا تعرف كرة القدم العدل، نعم هي كذلك، بل أنها بلغت مداها الليلة، سيذكر التاريخ حتمًا أن الهلال هو بطل السوبر في هذا العام، لكن ظلم المستديرة الأكبر هو أن يذهب ما فعله الفيصلي الليلة في طي النسيان.

لن نتحدث عن اللقطات التحكيمية في المباراة وعن لقطة طرد جوليو تافاريس؛ نجم الفيصلي، بداعي الاعتداء على الكوري الجنوبي جانج هيون سو؛ مدافع الهلال، فلخبرات التحكيم كلمتهم.

الإعلاميون انقسموا حول لقطة الطرد، لكن سنتجنب هنا الحديث عن هذه النقطة، فلن تكون هذه اللقطة ظالمة أكثر من ضياع ما قدمه الفيصلي في المباراة هباءً منثورًا!

اقرأ أيضًا..

القدر يحمي جارديم والتحكيم كوى الفيصلي .. ردود أفعال فوز الهلال بالسوبر

فيديو | بطولة غير مهمة؟ .. مأزق جماهيري قبل سوبر الهلال والفيصلي

طرق متعددة وتأثير سلبي .. كيف تواجه الأندية السعودية غياب الأفارقة؟