الأخبار النتائج المباشرة
الدوري المصري الممتاز

تحليل | الأهلي بأداء أقرب للمثالي يهزم تردد بطل المغرب

1:19 ص غرينتش+2 5‏/6‏/2017
Al Ahly - Wyadad 3
تصدر مستحق للمجموعة للأهلي والوداد يتلقى خسارة ثانية..

رؤية | حسين ممدوح | فيس بوك | تويتر


نجح الأهلي في تحقيق فوزه الثاني على التوالي في منافسات المجموعة الرابعة لدوري أبطال أفريقيا بهدفين نظيفين في ملعب برج العرب بالأسكندرية في حضور ما يقرب من عشرة آلاف مُتفرج ليتصدر المجموعة مناصفةً مع فريق زاناكو الزامبي الذي كان قد تعادل معه في بداية مشوار مرحلة المجموعات، وربما لو عاد بنقطة من المغرب في اللقاء القادم فإنه سيضع قدمًا في الدور الموالي..
 
الأهلي المصري | شوط أول مثالي، وتعامل جيد مع نواقص الخصم
 
 

■دخل الأهلي بالطريقة المعتادة وبالأفكارة المعتادة لمدربه حسام البدري لكن ما تغيّر في تشكيلة الأهلي الأخيرة هى غياب اللاعب المتمرد سوليماني كوليبالي ليدخل فيكتوري آجايي في مكانه ويلعب كرأس حربة، أظهر اللاعب النيجيري في هذه المباراة قدرته على مزج أدواره ليلعب كمهاجم خلفه جناحين وصانع ألعاب صريح وكلاعب متحرك ما بين الخطوط، تسبب في هدف وسجل آخر، مباراة كبيرة للنيجيري هذه المرة.

■فرض الأهلي النسق الذي أراده على فريق الوداد البيضاوي المغربي الذي لعب مباراة سلبية ولكن ما زاد من سلبيته هى قدرة الأهلي على الدفاع بصورة ذكية من خلال تقدم سعد سمير وحجازي للتغطية على الظهيرين، وهو ما قلل كثيرًا من أخطاء الارتداد الدفاعي المتأخر عند اللاعب الظهير، ما أظهره معلول اليوم من قدرة على لعب عرضيات قُرب منطقة جزاء المنافس جعل الأهلي أقرب للتسجيل رغم قلة الفرص في المباراة عمومًا.

■قام حسام البدري بإجراء تغيير أول في الدقيقة 63 بإخراج عبد الله السعيد الذي كان مميزًا جدًا في التصرف بالكرة وسط تكتل الدفاع المغربي في الشوط الأول، فقد حّل عقدة الدفاع المغربي بتمريرة ذكية للنيجيري آجايي، اللعب بثلاثة لاعبي وسط ودعم عمر السولية في الارتكاز الدفاعي وحسام عاشور قلل من فرص الوداد في العودة للمباراة، المثير للاستغراب عند الوداد أنهم لم يستغلوا الزيادة العددية في الوسط.

■ظهر الحارس شريف إكرامي بحالة جيدة جدًا اليوم فقد تصدى للفرصتين الوحيدتين اللتين وصل بهما الوداد لمنطقة جزاء الأهلي بردة فعل عالية، وكانت الفرصة الأولى من خطأ واضح في غياب أحمد فتحي عن التغطية وخروج سعد سمير للتغطية بدلًا منه وقد هرب منه المدافع في هذه اللقطة، بشكل عام فإن الدفاع الأهلاوي لم يقع في هفوات في هذه المباراة لكن الأداء الفردي للمدافعين ليس بالمثالي تمامًا حتى الآن، وإن كانت منظومة الدفاع قوية حتى الآن، لم يستقبل مرمى الأهلي أي أهداف في الثلاث مباريات الذي لعبهم ضمن منافسات المجموعة الرابعة.

 
 
الوداد البيضاوي المغربي | إدارة سلبية للمباراة والقلق يبدأ الآن..
 

■عاب أداء الوداد عدم وجود سرعة كافية في بناء اللعب مما جعل الكرات المُرسلة للأمام مكشوفة وكذلك أفرط في استخدام سلاح الكرات الطولية رغم وجود حجازي وسعد سمير الممتازين في التعامل مع الكرات الهوائية، كان على الوداد أن يلعب الكرة على الأرض وأن يكون أكثر جرأة لكن أداء خط وسط البطل المغربي كان مخيبُا للغاية، وكانت التغييرات متأخرة بالدفع بأوندوا والحداد، وإضافة لأن التغييرات كانت متأخرة فإن الوداد لم يُغير من النسق الذي يلعب به، فكانت تغييرات عديمة الجدوى.

■مع عدم تقدم الظهيرين مرابط ونوصير في تشكيلة الوداد والتموقع السلبي للاعبي الوسط وخاصة خضروف الذي لم يظهر طوال المباراة فقد كان من العبث إضافة مهاجم آخر وهو أوندوا بجانب جيبور دون إصلاح المنظومة الهجومية من الأساس، لم يخلق الوداد إلا فرصتين وكانت الأولى هفوة دفاعية من الفريق المصري والثانية من العرضية الوحيدة الجيدة التي وصلت لأوندوا.

■رغم أن الوداد ظهر وكأنه يتمركز بصورة صحيحة في مواقعه الدفاعية وكذلك في حيازته للكرة لكنه كان مترددًا بشان رفع رتم المباراة أو خفضه، وقد استغل الأهلي ذلك ودفع بأكثر من لاعب في العمق الدفاعي، وحينما أراد الوداد التقدم للأمام في ربع الساعة الأخيرة كان الوقت قد فات وظفر الأهلي بالنقاط الكاملة.

 

 

//

 

تابع أحدث وأطرف الصور عن نجوم كرة القدم عبر حسابنا على إنستاجرام Goalarabia، ولا تفوت الصور والفيديوهات المثيرة على حسابنا على سناب شات Goalarabic