الأخبار النتائج المباشرة
سيري آ

بعد التجديد لـ2021 - 3 عوامل تقود جاتوزو للنجاح مع ميلان

9:10 م غرينتش+2 5‏/4‏/2018
Gennaro Gattuso Milan
فاز جاتوزو مع ميلان في 14 مباراة من 25 تحت قيادته الفنية

إسلام أحمد    فيسبوك      تويتر

أنهت إدارة ميلان الإيطالي، الجدل الدائر حول بقاء جينارو جاتوزو مديرا فنيا للفريق، أو قدوم مديرا فنيا جديدا لقيادة دفة الفريق بدءا من الموسم المقبل.

وكانت العديد من التقارير تربط إدارة ميلان بالتعاقد مع أنطونيو كونتي أو كارلو أنشيلوتي لتدريب الفريق اللومباردي، لتنهي الجدل بتجديد تعاقده مع الفريق حتى 2021.

جاتوزو والذي دار الجدل منذ توليه مسئولية الفريق الفنية، إلا أنه نجح في قيادة مشروع ميلان في بدايته إلى بر الأمان، عقب أن كادت أن تنكسر دفته مع فيتشينزو مونتيلا.

لينجح الروسونيري في تحقيق الانتصارات والعودة مجددا مرة أخرى لتقديم الأداء والنتائج الإيجابية، بالوصول إلى نهائي كأس إيطاليا والمنافسة على مقعد دوري الأبطال بالدوري الإيطالي.

وإليكم 3 عوامل تساهم في نجاح تجربة جاتوزو مع ميلان


ضم نجوم أصحاب خبرات


بعد أن ضم ميلان 11 لاعبا الموسم الحالي، بقيمة 200 مليون يورو، على الفريق البحث عن ضم أخر من اللاعبين، لكن تلك المرة لن يكون بالعدد، بل بقيمة وأهمية اللاعبين المنضمين.

فالجيمع يدرك أن ميلان ينقصه اللاعبين أصحاب الخبرات والذي يعرفون الفوز، خاصة أن الفريق الحالي يمتلك لاعبون لديهم الجودة وفي نفس الوقت يفشلون في قيادة ميلان في اللحظات الهامة بسبب نقص الخبرة، مثلما حدث أمام أرسنال بالدوري الأوروبي وأمام يوفنتوس في قمة الدوري الإيطالي.

على الفريق إيجاد مهاجم قوي يستطيع تسجيل الأهداف من أنصاف الفرص، ولاعبي وسط لديهم الحلول والقدرة على قيادة الفريق والاستحواذ على الكرة، مع الابقاء على الأسماء الموجودة حاليا، والتخلي عن من لا يريدهم جاتوزو من أجل أن يفسح المجال للصفقات الجديدة.


ابعاد الفريق عن مشاكل النادي الإدارية


بدءا من منتصف الشهر الجاري، سيمر الروسونيري، بمرحلة غير معروف عواقبها، وذلك إداريا، عن طريق ملاك النادي الجدد، بخصوص قرض الفريق الجديد، والذي قد ينتج عنه مشاكل إدارية.

لابد من جاتوزو أن ينأى بلاعبي الفريق عن مشاكل الفريق الإدارية، لعدم ضرب استقراره، خاصة أن الأمر سيطال اللاعبين والذي قد يكون في الصيف عن طريق بيع بعضهم من أجل الحصول على الأموال التي تقلل من قيمة الديون المتوقعة على النادي.

نجاح الفريق في الموسم الحالي وخطف بطاقة التأهل لدوري أبطال أوروبا سيتزيح الكثير وتقلل من مشاكل الفريق نظرا للعوائد الفنية والمادية التي ستحصل عليها الإدارة من المشاركة في البطولة الأوروبية.


كأس إيطاليا ودفعة معنوية


التاسع من مايو المقبل، سيكون موعدا لتأكيد نجاح أو فشل أو مواسم ميلان مع الإدارة الجديدة، فكان الهدف التأهل إلى دوري أبطال أوروبا.

وإذا فشل الروسونيري في حجز مقعده بدوري الأبطال، فسيكون الفوز بلقب كأس إيطاليا والصعود للدوري الأوروبي مرة أخرى، هي بداية الدفعة المعنوية، لتأكيد عودة الفريق مجددا مرة أخرى، بعد سنوات من التخبط.

فوز ميلان على يوفنتوس، سيكون له أكثر من عامل، فجاتوزو أصبحت لديه الخبرة بعد أن لعب ضد يوفنتوس وأمام أليجري الأمر الذي يجعله يستفيد من أخطاءه في القمة السابقة، لتداركها في اللقاء المقبل، كما سيفتح الباب للروسونيري للمشاركة والمنافسة على لقب السوبر الإيطالي قبل بداية الموسم.

الأمور ستكون في صالح جاتوزو سواء من دعم جماهيري أو إداري بشكل أكبر حال تحقيق اللقب المحلي، فهل ينجح جاتوزو في الخروج مع ميلان من نفق سنوات الضياع أمام يكون من سبقه حاول لكن دون أي جديد؟