الأخبار النتائج المباشرة
دوري أبطال أوروبا

المسؤول عن كارثة هيلزبورو يخضع للمحاكمة بتهمة القتل بدون عمد

5:08 م غرينتش+2 29‏/6‏/2018
Hillsborough
خضع للإقامة الجبرية لمدة 18 عام

بقلم    علي سمير      تابعوه على تويتر

يواجه رئيس شرطة جنوب مدينة يوركشاير الإنجليزية السابق ديفيد دوكلينفيلد، تهمة القتل الخطأ في كارثة هيلزبورو الشهيرة.

دوكينفيلد كان مسئولا عن تأمين مباراة ليفربول ونوتينجهام فورست في نصف نهائي كأس الاتحاد الانجليزي  عام 1989 في هيلزبورو.

المباراة شهدت واقعة أليمة بانهيار إحدى جنبات الملعب، مما أدى لإصابة 96 شخص بجروح قاتلة ووفاة البعض.

وبعد أن قامت هيئة الإدعاء الملكية بالتحقيق في يونيو 2017، والتبين في النهاية بأن المشجعين تم قتلهم بشكل غير قانوني.

قام قاضي محكمة بريستون برفع الإقامة الجبرية عن دوكينفيلد التي استمرت 18 عاما، حتى تتم محاكمته رفقة باقي المسئولين عن الكارثة.

ومن المقرر أن يحاكم رئيس هيئة الرقابة العامة السابق بالمدينة دونالد دنتون ، ونائبه ، والمفتش الرئيسي آلان فوستر ، ومن ثم المحامي بيتر ميتكالف ، في عام 2019 بتهمة القيام بأعمال تهدف إلى عرقلة سير العدالة خلال التحقيقات.