الأخبار النتائج المباشرة
سيري آ

الصفقة الثلاثية - ليوناردو يرمم ميلان بـ18 مليون يورو

9:30 م غرينتش+2 2‏/8‏/2018
Leonardo Bonucci Juventus Milan Coppa Italia 05092018
ميلان حتى الآن هو الأقل صرفا في الميركاتو وسط كبار الكرة الإيطالية، لكنه الأكثر استفادة من الصفقة الثلاثية.

إسلام أحمد    فيسبوك      تويتر

تقترب الصفقة الثلاثية من الانتهاء بين ميلان ويوفنتوس، بعقد الصفقة التبادلية بين ليوناردو بونوتشي وماتيا كالادارا، مع إعارة الأرجنتيني جونزالو هيجواين لصفوف الروسونيري.

ميلان مع الإدارة الجديد وتحت قيادة ليوناردو، وبعد تعثر في ملف الصفقات المواسم الماضية، يعود ليرجح كفة ميلان مرة أخرى في الميركاتو.

ميلان أصبح صاحب اليد العليا في ذلك الملف، على الرغم من طلب بونوتشي الرحيل، إلا أن ليوناردو، عرف كيف يقلب الأمور في صالح ميلان.

الروسونيري أصبح الفائز الأكبر في تلك الصفقة، بالحصول على أسمين يدعمان الفريق من أجل العودة مرة أخرى للساحة الأوروبية.


مستقبل إيطاليا الدفاعي


ليوناردو بونوتشي البالغ 31 عاما، رحل عن صفوف ميلان وهو الخاسر الأكبر بعدما طلب الرحيل عن ميلان ورفض جمهور يوفنتوس ضمه.

ميلان سيستفيد من أكثر مدافع تهديفيا في الدوري الإيطالي، ماتيا كالادارا سجل في الموسمين الماضيين، 10 أهداف، وهو ما يجعل لميلان الأفضلية في الكرات الثابتة دفاعيا هجوميا.

الانسجام مع رومانيولي سيصبح أفضل خاصة لسابق لعبهم سويا في منتخب الشباب، مع انخفاض المعدل العمري لدفاع الفريق، وتعزيز قوة ميلان الدفاعية مع تواجد موساكيو وزاباتا كبدائل جيدة.


هداف حقيقي


منذ أن رحل زلاتان إبراهيموفيتش عن صفوف ميلان عام 2012، ولم يضم الروسونيري مهاجم حقيقي، فرأينا كلا من كارلوس باكا وجيريمي مينيز ومبابي نيانج وأخيرا نيكولا كالينيتش وأندريه سيلفا.

جونزالو هيجواين سيكون المهاجم الأفضل لميلان، الأكثر تهديفيا في المواسم الأخيرة الخمسة في إيطاليا، وفرصة لتأكيد للإدارة وجماهير يوفنتوس على خطأ التفريط به بعد ضم كريستيانو رونالدو.

مع بيع كارلوس باكا ونيكولا كالينيتش، واحتمالية بقاء سيلفا وكوتروني رفقة البيبيتا، سيكون هجوم ميلان متوازن مع ضغط المباريات وتواليها بالدوري الأوروبي والإيطالي.

كما ستزيد فرص ميلان في تحويل الهجمات لأهداف، وهو الأمر الذي عانى منه الفريق الموسم الماضي بشكل كبير، بتسجيل هدفا كل 10 هجمات على المرمى.


18 مليون يورو


ميلان عاد للدوري الأوروبي بعد قوب استئنافه في المحكمة الرياضية، وعلى الرغم من التقارير التي تشير إلى قدرة ميلان على الصرف في الميركاتو الحالي دون قيود.

إلا أن الفريق يتصرف بذكاء كبير في ضم اللاعبين، حيث يراه البعض متأخرا في الميركاتو على عكس الأندية الإيطالية التي أنهت سوق انتقالاتها أو يتبقى لها القليل.

ميلان ضم 3 صفقات في صفقة انتقال حر، وهو بيبي رينا وإيفان سيرينتش وإيلين هيليلوفيتش، بالإضافة إلى كالادارا وهيجواين بدفع 18 مليون يورو فقط.

الفريق دعم جميع المراكز التي تنقصه، مع اقترابه من ضم بيرنارد في صفقة انتقال حر ليكون الجناح الأيسر الذي شكل مشكلة هجومية الموسم الماضي.

الهدوء الذي يعيشه ميلان قد يكون مقلق لكن ليوناردو قد يكون يخطط لمفاجأة لطالما فعلها سابقا مع كاكا وباتو في ميلان.