من هو إيدير ميليتاو؟ جوهرة بورتو في خط الدفاع

التعليقات()
Getty
أثار البرازيلي ميليتاو اهتمام العديد من الأندية في الموسم الحالي بعد تألقه مع ناديه البرتغالي، كيف بدأت مسيرته ولماذا أصبح محط إعجاب كبار أوروبا؟

أبانوب صفوت


بزغ نجم موهبة جديدة في فريق بورتو ، كما هي العادة بين الحين والآخر، ولكن اللاعب الواعد هذه المرة لا يلعب في أي مراكز هجومية ولكن في قلب الدفاع، وهو البرازيلي إيدير ميليتاو والذي أكثر لاعب مرشح لترك التنين البرتغالي من أجل للانتقال لكبار أوروبا.

خاض صاحب الـ20 عاماً ما يقرب من 14 مباراة مع فريقه في مباريات الدوري لهذا الموسم وتحديداً بدايةً من الجولة الرابعة، ومنذ ذلك الحين أصبح أساسياً في الفريق وشارك في كل المباريات في ما بعد.

على الرغم أن هذا الموسم هو الأول له مع بورتو، ولكن ميليتاو استطاع جذب انتباه أكبر الأندية في أوروبا بسبب الموهبة الكبيرة التي يمتلكها، مما يرجح أن هذا الموسم قد يكون الأخير له في البرتغال قبل بيعه بسعر كبير.


من هو إيدير ميلتاو؟ وكيف انضم لبورتو؟


ولد ميليتاو في مدينة ساوباولو بالبرازيل، وانضم للفريق المحلي منذ الصغر وتدرج فيه حتى انضم للفريق الأول في 2016 ولكن المشاركة الرسمية الأولى جاءت بعد عام بالتمام والكمال وتحديداً في مواجهة كروزيرو بالدوري البرازيلي.

استطاع إيدير المشاركة في 22 مباراة هذا الموسم وارتدى قميص ساوباولو للمرة الأخيرة في 5 أغسطس من عام 2018 في المباراة التي كانت ضد فاسكو دي جاما وانتهت بفوز فريقه بهدفين لهدف، وبرغم تلك الفترة القصيرة ولكنه جذب أعين كشافة العملاق البرتغالي.

في غضون أيام قليلة، انضم اللاعب رسمياً لصفوف بورتو البرتغالي بمبلغ أربعة ملايين يورو، بعد أن وقع على عقد مدته خمس سنوات، وسرعان ما استطاع إثبات نفسه مع الفريق الأول منذ أول مباراة بعد أن كون شراكة دفاعية ناجحة مع البرازيلي الآخر فيليبي.


لماذا جذب ميلتاو أنظار أكبر الأندية في أوروبا؟


يلعب ميليتاو موسمه الأول فحسب مع فريق بورتو ولكنه مع ذلك أصبح مطلوباً بشدة من العديد من الأندية الكبيرة بسبب موهبته الكبيرة برغم صغر عمره.

يتميز ميليتاو بالقدرة على اللعب في أكثر من مركز وعلى الرغم أنه بدأ مسيرته كظهير أيمن ولكن في بورتو تم تغيير مركزه إلى قلب دفاع بسبب القوة الجسمانية التي يتمتع بها اللاعب، وبالفعل تمكن إيدير من التألق في هذا المركز وبات من أبرز لاعبي الفريق في الموسم الحالي.

بعيداً عن قدراته البدنية يتمتع إيدير بسرعة كبيرة وهي من أكثر المميزات التي نالت إعجاب كل متابعي اللاعب، لدرجة تشبهه بمدافع بورتو الحالي والعائد إلى صفوف الفريق "بيبي".

منذ الوهلة الأولى أظهر ميليتاو ثقة في أدائه مما جعله يتألق في منافسات بطولة صعبة مثل دوري أبطال أوروبا، ويكفي القول أن مرمى بورتو في أول ثلاث مباريات من الدوري المحلي مُني بأربعة أهداف في مقابل استقبال خمس أهداف فقط في 13 جولة تالية شاارك فيها المدافع البرازيلي.


ما هي الأندية التي سعت لضم ميليتاو؟


ميليتاو

أصبح ميليتاو محط اهتمام العديد من الأندية التي تبحث عن مدافع واعد وصغير في السن وخاصةً عملاقي إسبانيا وإنجلترا.

أشارت صحيفة ذا صن أن هناك صراع بين قطبي الدوري الإنجليزي وهما مانشستر يونايتد وليفربول على ضم اللاعب، خاصةً مع رغبة الأول في حل أزمته الدفاعية بسبب سوء مستوى سمولينج وجونز وتكرر إصابات بايي، ومحاولة الثاني لإيجاد الشريك المثالي للهولندي فان دايك بسبب الهفوات الكثيرة للكرواتي ديجان لوفرين.

كما أفادت مصادر صحيفة ماركا الإسبانية أن اللاعب بات من اهتمامات ريال مدريد الساعي إلى تجديد دماءه في الخط الخلفي من أجل خلق منافسة بينه وبين راموس وفاران على المراكز الأساسية، أما برشلونة فهو يعاني من إصابة فيرمالين، أومتيتي وبعيداً عن استعارة موريو حتى نهاية الموسم فالفريق بحاجة إلى حل على المدى الطويل.

وقع بورتو مع ميليتاو مقابل أربعة ملايين فحسب ولكنه يملك شرطاً جزائياً يساوي 42 مليون يورو ومن المتوقع أن يتم مضاعفته عقب نهاية الموسم الحالي، تمهيداً لبيعه بأعلى سعر ممكن في الصيف القادم.

الموضوع التالي:
المنتخب السعودي يعلن جاهزية الشهراني لمواجهة قطر
الموضوع التالي:
الحرب بدأت – واندا ترد على سباليتي بشأن بقاء إيكاردي في إنتر
الموضوع التالي:
موعد مباراة يوفنتوس ضد ميلان، القنوات الناقلة والتشكيل المتوقع
الموضوع التالي:
النني يحل أزمة الإصابات في خط وسط روما
الموضوع التالي:
المتحدث الرسمي لبرشلونة ينفى وجود مكالمات مع نيمار
إغلاق