أساطير ملاعب الليجا (11) | واندا ميتروبوليتانو - الملعب التقني الأول في العالم

التعليقات()
YouTube.com/EASportsFIFA
ملعب أتلتيكو مدريد الرائع

كتب | تامر أبو سيدو | فيس بوك | تويتر


يقف ملعب واندا ميتروبوليتانو شامخًا على ضواحي مدريد الشرقية، وهو ساحة رائدة تُقدم أحدث وسائل التكنولوجيا المستخدمة في البناء الحديث. وقد فتح الملعب الجديد أبوابه في 2017 ليُصبح أول ملعب في أوروبا يعمل بنظام الـLED بنسبة 100%.

وفي عالمنا الحالي الذي بات متصلًا ورقميًا إلى حد كبير، ينتمي ملعب واندا ميتروبوليتانو كثيرًا للقرن الـ21. الملعب يُقدم خدمة الجيل الرابع من شبكات الهاتف المحمول (4G) وقريبًا جدًا سيقدم الجيل الخامس. وفي حال لم يكن هذا كافيًا، الملعب يُقدم كذلك شاشة بتقنية 360 درجة تمتد لأكثر من 530 متر مربع، وهي الوحيدة من نوعها التي تتواجد في ملاعب الليجا.

وبمجرد أن تطأ قدمك أرض الملعب، ستستمع لصيحات 68 ألفًا من جماهير أتلتيكو مدريد المتيمين مصحوبًا بالأضواء الأخاذة والصوت الرائع المقدم من فيلبس أرينا إكسبيرينس، الجمع بين كل هذا يُحول كل مباراة إلى متعة حقيقية للحواس.

Wanda Metropolitano

وكل تلك التكنولوجيا تجعل من واندا ميتروبوليتانو الملعب المثالي للأحداث الرياضية الضخمة مثل نهائي دوري أبطال أوروبا 2018-2019 والذي سيُقام خلال يونيو القادم، والحفلات الموسيقية، خاصة مع قدرة ميزة الـ336 LED الخاصة بالملعب على عرض أكثر من 16 مليون لون. بعد أقل من عامين من افتتاحه، الملعب استقبل بالفعل عددًا من المواهب الموسيقية مثل برونو مارس وأيرون مادين، إضافة إلى استضافة فعاليات خاصة بالشركات أصحاب العلامات التجارية الكبيرة، والذين أثار إعجابهم أكثر من 20 غرفة متعددة الاستخدام موجودة في الملعب.

ورغم تقديم نفسه كمركز اقتصادي وثقافي رائد، ملعب أتلتيكو لا يتعلق فقط بالتكنولوجيا. فالشوارع المحيطة بالملعب تحمل العديد من الإشارات لتاريخ النادي، لينجح النادي في الحفاظ على جوهر ملعبه السابق، فيثينتي كالديرون، والليالي المجيدة التي لُعبت على ضفاف نهر مانزاناريس. وخلال الطريق إلى شارع لويس أراجونيس، والذي سُمي على اسم لاعب ومدرب أتلتيكو مدريد السابق والرجل الذي منح حياته للنادي، يرى المشجعون أكثر من 160 لوحة تذكارية تُخلد ذكرى أولئك الذين لعبوا أكثر من 100 مباراة بقميص لوس روخبلانكوس.

Metropolitano 1

ممشى الأساطير يحتفل بمسيرة نجوم أتلتي مثل باولو فوتري وجابي وفيرناندو توريس ودييجو فورلان ويُوفر مشاهد رائعة لأكبر علم يُمكن رؤيته في المدينة يُرفرف أعلى الملعب. علم من القماش مساحته 338 متر مربع من اللونين الأحمر والأبيض يُقاتل بشراسة ضد الرياح في مشهد يُذكر نهج اللوس كولشونيروس وأنه نادْ لا يستسلم أبدًا.

كل ما سبق يجعل واندا ميتروبوليتانو أكثر من مجرد ملعب عادي. إنه ملعب جديد يتلاءم مع جمهور من أكثر جماهير كرة القدم في العالم عاطفة وتعلقًا بناديه. وشهد هذا الموسم ارتفاعًا تاريخيًا في عدد أعضاء أتلتيكو مدريد ليُصبح أكبر من 123 ألف عضو بما يتضمن 57718 مشجعً يحمل التذكرة الموسمية للنادي. أولئك المشجعون المخلصون جاهزون تمامًا لدعم ناديهم تحت كل الظروف ومهما كانت الصعوبات ليتذوقوا مجددًا طعم المجد في الليجا.

إغلاق