الأخبار النتائج المباشرة
الدوري الإنجليزي الممتاز

أخطاء كلوب وهدايا لوفرين وبصمة ألاردايس في أبرز ملامح ديربي الميرسيسايد

6:51 م غرينتش+2 10‏/12‏/2017
Wayne Rooney Liverpool Everton Premier League
أخطاء بالجملة ارتكبها المدرب يورجن كلوب ودفاعه يتسببان في خروج ليفربول بالتعادل مع إيفرتون

بقلم    علي سمير      تابعوه على تويتر

ليلة أخرى محبطة مضت على ملعب أنفيلد، بتعادل ليفربول مع مضيفه إيفرتون 1/1، لتكتب نهاية حزينة لديربي الميرسيسايد بمعقل الريدز، في الجولة السادسة عشر من الدوري الانجليزي.

وجاء هدف التقدم عن طريق المصري محمد صلاح من تسديدة رائعة في الدقيقة 42، وعادل واين روني النتيجة في الدقيقة 77 من ركلة جزاء.

ويقدم جول أهم 5 ملاحظات في ديربي الميرسيسايد

 


تشكيل غريب


من المألوف والطبيعي أن يخوض أي مدرب مباراة الديربي بالتشكيل الأفضل والمثالي له، ومع ذلك قرر يورجن كلوب مفاجأة إيفرتون ولكن بالطريقة الخطأ.

رغم الأداء المبهر للثنائي روبرتو فيرمينو وفيليب كوتينيو، ومساهمتهما في إسقاط هيديرسفيلد الجولة الماضية، إلا أن كلوب قرر الدفع بتشامبرلين وسولانكي كأساسيين وترك الثنائي البرازيلي على الدكة.

غياب كوتينيو أثر كثيرا على فاعلية ليفربول في الثلث الهجومي، وغياب الحلول التي يمتلكها البرازيلي عند الانجليزي تشامبرلين، الذي لم يترك أي بصمة حتى الآن.


تدارك الخطأ بمثله


أراد كلوب تصحيح الخطأ الذي قام به بالتشكيل الأساسي، وإدخال كوتينيو وفيرمينو، ولكن عن طريق خطأ آخر وهو خروج محمد صلاح.

وكان صلاح قبل خروجه هو العنصر الأهم والأخطر على شباك إيفرتون، وكان قريبا من تسجيل الهدف الثاني لكن لم يحالفه التوفيق، ليقوم كلوب بإخراجه ولتقل خطورة الريدز ويستغلها التوفيز فيما بعد.


بصمة ألاردايس


تعرض سام ألاردايس لحملة من الانتقادات والسخرية بعد توليه مهمة تدريب إيفرتون خلفا لرونالد كومان، لكن لولا بصمته لخرج خاسرا اليوم في الديربي.

أداء إيفرتون الهجومي المندفع نوعا ما مع الهولندي كومان تسبب في كوارث محققة هذا الموسم، ولكن اليوم ظهرت بصمة ألاردايس بالأداء العنيف المعتمد على الدفاع وإغلاق المساحات.

ولم يأتي هدف التعادل عن طريق لعبة ممتعة أو مهارة فردية، بل كرة كلاسيكية انجليزية طويلة من واين روني حصل من خلالها إيفرتون على ركلة جزاء جاء منها التعادل.


دفاع ليفربول


أصبحت نقطة مكررة وكارثة يعاني منها ليفربول كل أسبوع، لاستمرار الأخطاء بدفاع الريدز وحرمانها الفريق من نقاط كانت كفيلة لاحتلاله قمة الدوري.

تلقت شباك ليفربول هذا الموسم 20 هدف في 16 جولة، وهو رقم مرعب لفريق ينافس ضمن الأربعة الكبار، وهو أسوأ من سوانزي صاحب المركز التاسع عشر الذي تلقى 18 هدف فقط.

الأزمة أصبحت في أوضح صورها بعد إهداء ديان لوفرين الضيوف لركلة جزاء بدون داعي، منحت التوفيز تعادلا سهلا بأقل مجهود.


فشل سيجوردسون


صاحب انتقال صانع الألعاب الأيسلندي جيلفي سيجوردسون من سوانزي سيتي إلى إيفرتون بـ45 مليون جنيه إسترليني ضجة كبيرة، دون أن يظهر اللاعب استحقاقه لأي أموال دفعت فيه.

مرة أخرى ظهر سيجوردسون في تكرار مستوياته خلال السنوات الماضية، وفشل في خلق أي فرصة خطيرة، وفقد ايضا العديد من الكرات بالثلث الهجومي وكان فريسة سهلة للمدافع الشاب جو جوميز.

تابع أحدث وأطرف الصور عن نجوم كرة القدم عبر حسابنا على إنستاجرام Goalarabia، ولا تفوت الصور والفيديوهات المثيرة على حسابنا على سناب شات Goalarabic