thumbnail مرحباً,

اللاعب أصيب في الدقيقة الأولى من مباراة الفريق أمام إشبيلية

نجا ظهير أتلتيكو مدريد سيمي فرساليكو من التمزق التام للرابط الصليبي وذلك بعد أن أصيب في أولى دقائق مباراة فريقه أمام إشبيلية ما اضطره لمغادرة الملعب مبكرًا.

تغريدة من نادي إسبانيول حول ميسي تشعل مواقع التواصل الاجتماعي
برشلونة يسعى لإغراء أحد أكبر المدربين لخلافة إنريكي
فيراتي يتخذ قراره النهائي بشأن مستقبله

وكشفت الفحوصات الطبية التي تم إجراؤها اليوم للاعب الكرواتي عن أن الرابط الصليبي الداخلي لركبته اليسرى سليم تمامًا -وهو الرابط الذي يتعرض للضرر في غالب الأحيان-. غير أن الرابط الصليبي الخارجي هو الذي تعرض للتمزق. ولحسن حظ اللاعب فإن هذا التمزق كان جزئيًا وليس كليًا ما يعني أنه لن يضطر للخضوع لعملية جراحية كتلك التي خضع لها زميله أوجوستو فيرنانديز في بداية الموسم ولم يعد للملاعب حتى الآن.

الفحوصات أكدت أن ركبة فرساليكو تعاني أيضًا من التواء في الرابط الجانبيّ الداخليّ، وعليه فإن إصابته هذه ستبعده عن الملاعب لمدة تتراوح بين الأربعة والثمانية أسابيع يخضع فيها للعلاج الطبيعي وإعادة التأهيل.

أخبار متعلقة