thumbnail مرحباً,
البث المباشر

كأس الاتحاد الإنجليزي

  • 5 يناير، 2013
  • • 7:15 م
  • • بولين غراوند, London
  • الحكم: مارتن أتكينسون
  • • الحضور: 32922
2
انتهت
2

كأس إنجلترا | روبنهود يسرق مباراة إعادة لليونايتد أمام المطارق

كأس إنجلترا | روبنهود يسرق مباراة إعادة لليونايتد أمام المطارق

Getty Images

روبنهود يؤكد أن شباك المطارق هي المُفضلة لديه...ويحكم على ويستهام ومانشستر يونايتد بمباراة إعادة

أبقى روبن فان بيرسي، على حظوظ مانشستر يونايتد في المنافسة على بطولة كأس الاتحاد الإنجليزي، وذلك بعد نجاحه في إدراك التعديل أمام ويستهام يونايتد في اللقاء الذي جمعهما على ملعب "أبتون بارك" وانتهى بالتعادل الإيجابي بهدفين لمثلهما ضمن لقاءات الجولة الثالثة لكأس إنجلترا، لتتأجل بطاقة الترشح للدور القادم بعد انتهاء مباراة الإعادة التي ستقام على ملعب أولد ترافورد في وقت لاحق من الشهر الجاري.

بدأ اللقاء بحماس شديد من جانب كلا الفريقين بحثاً عن هدف مُبكر، وسنُحت الفرصة الأولى لليونايتد في الدقيقة الأول بتمريرة كاجاوا في قلب الدفاع، حاول معها تشيشاريتو لكن الحارس خرج في الوقت المناسب وأمسك بالكرة، ليرد أصحاب الأرض بركنية أرسلها جو كول على رأس ألو ديارا الذي حولها في مرمى دي خيا المحظوظ بسكولز الذي وضع كل خبرته لإخراج الكرة من على خط المرمى.

واعتمد الشاب المكسيكي تشيشاريتو على نفسه، ونجح في اقتحام منطقة الجزاء بلعبه مزدوجة مع كاجاوا، على إثرها وجد نفسه على بعد خطوة من خط منطقة الست ياردات، ليمرر من لمسة واحدة ليولبيك الذي حولها في المرمى، إلا أن الحكم ألغى الهدف بداعي التسلل.

وكاد القائد "نيمانيا فيديتش" أن يخطف هدف الأسبقية للشياطين بضربة رأس أخرجها دانيال بوتز من على خط المرمى إلى خارج الملعب، وبعدها بدقيقتين قاد تشيشاريتو هجمة جماعية من الجهة اليمنى، انتهت بعرضية نموذحية حولها القادم من الخلف للأمام "كليفيرلي" الذي حولها ببطن قدمه "مقوسة" على يسار حارس المطارق، لتعلن الدقيقة 22 عن تقدم الفريق الضيف.

وجاء الرد سريعاً من رجال آلاردايس في الدقيقة 25 بهدف التعديل عن طريق عرضية ولا أروع من العائد بعد غيبة "جو كول" وجدت رأس كوليز تحولها في أصعب مكان على الحارس الإسباني الذي اكتفى بمشاهدة الكرة وهي تعانق شباكه، ليهدأ إيقاع اللعب من الجانبين إلى أن انتهى الشوط الأول بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله.

وعلى عكس سيناريو الشوط الأول، بدأ النصف الثاني بحذر مبالغ فيه من الفريقين، وظل الوضع كما هو عليه إلى أن ظهر جو كول في لقطة "كربونية" من لقطة الهدف الأول، وأرسل نفس العرضية للمتخصص كوليز الذي أعاد نفس مشهد الهدف الأول بهدف ثان أشعل مدرجات الأبتون السعيدة بتقدم فريقها.

وأهدر ويلبيك فرصة إدراك التعادل بتعامله "الغريب" مع عرضية البديل ريان جيجز التي ضربها برأسه فوق العارضة وهو على بعد خطوات من مرمى يسكلاينين، ليستمر ضغط الكتيبة الحمراء بقيادة روبنهود الذي شارك كبديل في منتصف الشوط الثاني.

وفي الوقت الذي توقع الجميع انتهاء المباراة بفوز ويستهام، ظهر روبنهود في الأضواء بتسجيله هدف التعديل في الدقيقة الأخيرة من عمر اللقاء بتمريرة طولية ارسلت إليه من المُخضرم ريان جيجز، ثم تسلمها وعبث ببالمدافع في لعبة واحدة، ليسدد بيمناه في شباك يسكلاينين الذي حاول التصدي للكرة، لكن دون جدوى، ليفرض على الجميع مباراة إعادة بين الفريقين بعد انتهاء اللقاء بالتعادل الإيجابي بهدفين لمثلهما.


آرسنالأستون فيلاتشيلسيإيفرتونفولهامليفربولمانشستر يونايتدمانشستر سيتي
نوريتش سيتينيو كاسل يونايتدكوينز بارك رينجرزستوك سيتيسندرلاندسوانسي سيتيتوتنهام هوتسبيروست بروميتش البيونويجان أثلتيك

أخبار متعلقة