thumbnail مرحباً,
البث المباشر

تصفيات آسيا لكأس العالم

  • 15 نوفمبر، 2011
  • • 2:30 م
  • • استاد مدينة كميل شمعون الرياضية, Bayrūt (Beirut)
  • الحكم: Khalil Al Ghamdi
  • • الحضور: 35000
2
انتهت
1

تقديم | لبنان يسعى لتقاسم الصدارة مع كوريا الجنوبية

تقديم | لبنان يسعى لتقاسم الصدارة مع كوريا الجنوبية

Lebanon Fans

يخوض المنتخب اللبناني مباراة في غاية الصعوبة وذلك عندما يستضيف المنتخب الكوري الجنوبي المتمرس في ملعب كميل شمعون في العاصمة بيروت ضمن مباريات الجولة الخامسة من المرحلة الثالثة وما قبل الأخيرة للتصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014 والمقام في البرازيل.

أبناء المدرب ثيو بوكير عاقدو العزم من أجل تقديم مباراة كبيرة ومشرفة والخروج بنتيجة إيجابية ولما لا الانتصار على رفاق مهاجم آرسنال الإنجليزي بارك تشو يونج، هذه النقاط الثلاث من شأنها أن تجعل رفاق حسن معتوق على مرمى حجر من التأهل للمرحلة الختامية للتصفيات.



قرعة سهلة في المرحلة الثانية للتصفيات:

أعفى الاتحاد الآسيوي منتخب الأرز من المرحلة الأولى للتصفيات ليتأهل مباشرة إلى المرحلة الثانية، القرعة وضعت لبنان في مواجهة منتخب بنغلاديش المتواضع حيث أقيمت المباراة الأولى في ملعب "كميل شمعون" وانتهت بفوز أصحاب الأرض برباعية نظيفة، سجل المميز حسن معتوق الهدف الأول لفريقه في الدقيقة 19 فيما سجل محمود العلي الهدف الثاني في الدقيقة 27 ليعلن الحكم عن نهاية الشوط الأول بتفوق أصحاب الأرض بهدفين نظيفين.
من مباراة بنغلاديش ولبنان
وفي الشوط الثاني تمكن رفاق حسن معتوق من تسجيل هدفين آخرين عن طريق المدافع علي السعدي ومحمود العلي في الدقيقتين 55 و73 لتنتهي المباراة بانتصار ساحق للمنتخب اللبناني، أما مباراة الإياب فلم يظهر فيها لاعبو الفريق بالمستوى المطلوب ليخسروا اللقاء بهدفين نظيفين لينتقلوا بعد ذلك للدور الثالث من التصفيات بعد الانتصار بمجموع المباراتين بأربعة أهداف مقابل هدفين.



الحصان الأسود:

هذه المرة لم يكن الاتحاد الآسيوي رحيماً بالمنتخب اللبناني حيث أوقعه في مجموعة صعبة ضمت كوريا الجنوبية والكويت والإمارات، في بداية الأمر استبعد جل النقاد منتخب الأرز من المنافسة على بطاقتي الصعود لا سيما مع الهزيمة الثقيلة للفريق أمام المنتخب الكوري الجنوبي في الجولة الأولى من المرحلة الثالثة للتصفيات والتي بلغ قوامها ستة أهداف كاملة سجل منها مهاجم المدفعجية بارك تشو يونج ثلاثة أهداف وهدفين لجي دونج وون وهدف لكيم جونج وو.


الإمارات ولبنان


مدرب نادي العهد السابق نجح في تدارك أخطاء مباراة كورية الجنوبية وإزالة الآثار النفسية المترتبة على الهزيمة الثقيلة وذلك في ظرف أربعة أيام فقط عندما تمكن من الفوز على المنتخب الإماراتي في الجولة الثانية بثلاثة أهداف لهدف، سجل محمود خميس الهدف الأول للإمارات في الدقيقة 15 ليتمكن المنتخب اللبناني من تسجيل ثلاثة أهداف متتالية عن طريق محمد غدار من ضربة جزاء وأكرم مغربي ورضا عنتر ليضع بذلك الفريق أول ثلاث نقاط له في المجموعة.

في المباراة لثالثة استضاف المنتخب اللبناني نظيره الكويتي، هذا الأخير دخل المباراة بروح معنوية عالية بعد أن نجح في خطف نقطة غالية من فك المنتخب الكوري في الجولة الثانية، انتهى شوط المباراة الأول بتقدم أصحاب الأرض بهدف وحيد سجله حسن معتوق في الدقيقة 15 إلا أن المنتخب الكويتي استفاق في الشوط الثاني وسجل التعادل عن طريق مساعد ندا، وقبل نهاية المباراة بخمس دقائق حصل منتخب الأرز على ركلة جزاء نفذها معتوق بنجاح ولكن بعد ذلك بثلاث دقائق فقط سجل لاعب الوسط محمد باقر يونس هدفاً بالخطأ في مرمى فريقه ليمنح الكويت نقطة في غاية الأهمية.


مباراة الكويت ولبنانتكرر لقاء المنتخبين من جديد ولكن هذه المرة في ملعب الصداقة والسلام في الكويت وفيها تمكن رفاق يوسف محمد من خطف انتصار غالي ومن قلب الكويت بهدف نظيف سجله محمود العلي في الدقيقة 12 من الشوط الثاني ليضع منتخب بلاده للمرة الأولى في المركز الثاني في المجموعة خلف المنتخب الكوري متفوقاً بفارق نقطتين عن أقرب منافسيه الأزرق الكويتي.



أهمية لقاء الثلاثاء:

يدخل المنتخب اللبناني مباراة يوم غد الثلاثاء وكل أبواب الدور الرابع للتصفيات مشرعة أمامه، إذا تمكن الفريق من هزم المنتخب الكوري والحصول على النقاط كاملة مع تعثر المنتخب الكويتي بالتعادل أو الخسارة أمام الإمارات فذلك يعني رسمياً تأهله للمرحلة النهائية للتصفيات دون وضع أي اعتبار لنتائج مباريات الجولة الأخيرة.

 وحتى إذا تمكن المنتخب الكويتي من الانتصار في مباراته أمام الأبيض الإماراتي فسيكون موقف لبنان الأفضل خاصة وأنه سيخوض مباراته الأخيرة أمام الإمارات والتي فقدت فرصتها في التأهل بينما يخوض الأزرق الكويتي مواجهة في غاية الصعوبة خارج أرضه أمام المنتخب الكوري لذا يعقد الشعب اللبناني آمالاً عريضة على هذه المباراة رغبةً في تأهل المنتخب للمرحلة النهائية للتصفيات ولما لا التأهل لكأس العالم لأول مرة في تاريخ لبنان.



غيابات مؤثرة في صفوف منتخب الأرز:

أكثر ما يقلق جمهور المنتخب اللبناني هو غياب عديد اللاعبين المهمين عن ملحمة "كميل شمعون" والذي من الممكن أن يؤثر سلباً على مستوى الفريق في المباراة ما قد يفقده لنقاط مهمة هو في أمس الحاجة إليها في هذا الوقت الحساس من التصفيات.

ويغيب عن اللقاء صانع الألعاب المتألق حسن معتوق والذي تلقى بطاقة صفراء ثانية أمام الكويت، لاعبحسن معتوق نادي عجمان الإماراتي نجح في تسجيل ثلاثة أهداف لمنتخب بلاده منذ بداية التصفيات وحتى الآن فضلاً عن صناعته لعديد الأهداف المهمة والتي كانت سبباً في وصول المنتخب لهذه المرحلة من التصفيات.

غياب حسن معتوق عن هذه المقابلة سيضع بوكير في اختبار صعب لاختيار البديل المناسب والذي يتمكن من تأدية نفس الأدوار التي يقوم بها معتوق داخل الملعب، ومن المتوقع أن يدفع بوكير بصانع ألعاب العهد الموهوب حسن شعيتو والذي يُقدم أداءً ملفتاً مع فريقه في الدوري اللبناني.


صحيح أن المنتخب اللبناني تمكن من الخروج بالنقاط الثلاث الغالية من ملعب "الصداقة والسلام" أمام الكويت إلا أن تلك المباراة كانت وبالاً عليه من ناحية الإصابات حيث تعرض ثنائي خط الدفاع يوسف محمد وعباس كنعان لإصابة في العضلة الخلفية والرباط الصليبي على التوالي ستحرمهما من المشاركة في هذه المباراة ومن المرجح أن يدفع بوكير بالثنائي علي السعدي وإسماعيل فاضل لتعويض غياب الثنائي.



كيف سيلعب المنتخب اللبناني؟

كلنا يعلم أن لبنان خسر مباراته الأولى أمام كوريا الجنوبية بالذات بسداسية نظيفة، وعلى الرغم من ذلك فمن المتوقع ألا يفكر المدير الفني للمنتخب اللبناني في الانتقام وذلك بالاندفاع هجوماً وترك مساحات خالية في دفاع الفريق لا سيما مع سرعة المنتخب الكوري وقوة خط هجومه لذا من المحتمل أن يلعب بوكير بطريقة دفاعية وذلك بغلق المنافذ أمام لاعبي الفريق الخصم وشل مفاتيح اللعب مع الاعتماد على الهجمات المرتدة والتي من الممكن أن ينجح الفريق من خلالها من خطف النقاط الثلاث.

مدرب منتخب لبنان ثيو بوكير


وسيعتمد بوكير على محمد العلي في الثلث الهجومي باعتباره أحد مفاتيح اللعب المهمة للفريق أملاً في خطف هدف يمكنه من الجلوس في كرسي الصدارة جنباً إلى جنب مع المنتخب الكوري، دون أن ننسى المساهمات الفاعلة من قبل محمد غدار وحسن شعيتو في حالة مشاركتهما في اللقاء.


التشكيل المتوقع:

من المتوقع أن يخوض المنتخب اللبناني لقاء الغد بطريقة 4-3-2-1 على أن يدفع بكل من زياد صمد ورامز دايوب وبلال شيخ النجارين ووليد سعيد وعلي السعدي وحسن شعيتو وأحمد زريق  وهيثم فاعور ورضا عنتر وعباس علي عطوي ومحمود العلي.




http://u.goal.com/134800/134843.jpg
              
http://u.goal.com/134800/134843.jpg

آخر خمس مباريات

لبنان

  • خسر
  • تعادل
  • خسر
  • فاز
  • فاز

المواجهات المباشرة

لبنان

جمهورية كوريا

الفوز
1
2
2
الفوز

التوقعات

توقعات الزوار

Lebanon LIB
Lebanon لبنان
تعادل
Korea Republic KOR
Korea Republic جمهورية كوريا
65%
16%
19%

أكثر ٣ توقعات

Lebanon LIB
2 - 1
Korea Republic KOR
Lebanon LIB
1 - 0
Korea Republic KOR
Lebanon LIB
1 - 1
Korea Republic KOR

أخبار متعلقة