thumbnail مرحباً,
البث المباشر

تصفيات آسيا لكأس العالم

  • 8 يونيو، 2012
  • • 12:30 م
  • • Saitama Stadium 2002, Saitama
  • الحكم: Dong-Jin Kim
  • • الحضور: 60874
6
نهاية المباراة
0

تصفيات المونديال | النشامى أمام الكمبيوتر الياباني بشعار نكون أو لا نكون

تصفيات المونديال | النشامى أمام الكمبيوتر الياباني بشعار نكون أو لا نكون

مواجهات الأردن واليابان في تصفيات آسيا المؤهلة إلى كأس العالم في البرازيل

  يدخل نشامى المنتخب الأردني بشعار "نكون أو لا نكون" مباراتهم أمام الكمبيوتر الياباني المنتخب الياياني على استاد سايتاما 2002  في الجولة الثانية من المجموعة الثانية من الدور الرابع للتصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم 2014.

المنتخب الأردني الذي خسر نقطتين في بداية مشواره أمام المنتخب العراقي حين تعادل معه في استاد عمان 1/1 يدرك لاعبوه جيداً ن مهمتهم أمام المنتخب الياباني صعبة، خاصةً وأن المباراة تقام على أرض الأخير فضلاً عن أن المنتخب الياباني يعج بالنجوم المحترفين في أوروبا هم قادرون على انهاء المباراة بكل سهولة.

وفي المقابل المنتخب الياباني والمنتشي بفوز ساحق على المنتخب العماني 3/0 يدرك أن مباراته أمام المنتخب الأردني صعبة، خاصةً وأن الأخير يريد تعويض ما خسره في المباراة الأولى من نقاط.
 
وتجدر الإشارة إلى أن القرعة أوقعت المنتخبين في مجموعة واحدة إلى جانب منتخبات العراق وأستراليا وعمان، والتي ستتزاحم على مقعدين مؤهلين مباشرة إلى البرازيل فيما سيخوض صاحب المركز الثالث مباراة الملحق.

حكاية التأهل

تأهل المنتخب المنتخب الأردني لدور الرابع من التصفيات بعد أن حل وصيفاً للمنتخب العراقي برصيد 12 نقطة في المجموعة الأولى ، فقد حقق المنتختب الأردني الفوز في أول 4 مباريات وخسر أخر مبارتيان ، الأولى أمام المنتخب العراقي في عمان ، والثانية أمام المنتخب الصيني في بكين .

وعلى الجانب الآخر ، تأهل المنتخب الياباني إلى الدور الرابع بعد أن حل وصيفاً للمنتخب الأوزبكي في المجموعة الثالثة برصيد 10 نقاط ، حيث فاز بـ3 مباريات وتعادل في مباراة ، وخسر مبارتين ، الأولى أمام كوريا الشمالية ، والثانية أمام أوزبكستان في أرضه .

التشكيل المتوقع

نشامى الأردن

في حراسة المرمى:  عامر شفيع.
في خط الدفاع: باسم فتحي – بشار بني ياسين – أنس بني ياسين – خليل بني عطية.
في خط الوسط: شادي أبو هشهش – بهاء عبد الرحمن – عبالله ذيب – حمزة الدردور – عدي الصيفي.
في خط الهجوم: أحمد هايل

أخبار ذات صلة:
أحمد هايل يسبب الرعب لليابانين ، مدافعهم يصرح : أنا قلق !

الكمبيوتر الياباني

في حراسة المرمى: إيجي كاواشيما.
في خط الدفاع: أتسوتو أوتشيدا - ياسويوكي كونو - مايا يوشيدا - يوتو ناجاتومو.
في خط الوسط: ماكوتو هاسيبي - شينجي أوكازاكي - كيسوكي هوندا - ياسوهيتو إيندو - شينجي كاجاوا.
في خط الهجوم: ريوتشي مايدا.

أخبار ذات صلة:

 ثرثرة تكتيكية

نشامى الأردن
 

يدخل المنتخب الأردني المباراة أمام نظيرة الياباني بخطة لعب 1-4-2-3-1 ، وهي الخطة المعتادة للمدير الفني عدنان حمد ، حيث يعتمد المنتخب الأردني على إغلاق المناط الدفاعية بتواجد ترسانة دفاعية مكونة من باسم وبشار وأنس وخليل ومن أمامهم بهاء وشادي ، وهذا يدل على أن المنتخب الأردني ينتهج نظرية خير وسيلة للهجوم هي الدفاع على عكس النظرية السائدة خير وسيلة للدفاع هي الهجوم.

 ويعتمد كذلك على سرعة الهجمة المرتدة خاصة بتواجد خط وسط مكون من عبدالله وحمزة وعدي ، وفي خط الهجوم القناص أحمد هايل ، كما أن المنتخب الأردني يعتمد على الأجنحة في صناعة الفرص ، وكذلك التركيز على الإختراق من العمق الدفاعي عبر الكرات الثائية.

وما يعيب المنتخب الأردني العشوائية في اللعب وعدم التركيز ، وعدم فتح اللعب ، وضعف الأجنحة وخاصة الدفاعية منها ، وعدم وجود صانع ألعاب ، وعدم التعامل مع الكرات العرضية سواء في في الخط الخلفي أو الخط الأمامي.

أخبار ذات صلة:
 
الكمبيوتر الياباني

أما المنتخب الياباني فيلعب بطريقة دفاعية محكمة وبطريقة هجومية محكمة في آن واحد ، فنجد المنتخب الياباني يعتمد على الأجنحة بشكل كبير مع مساندة لاعب خط الوسط هوندا للأجنحة لتشكل مثلثات ، وعلى الكرات العرضية ، وفتح المساحات في خط دفاع الأردني وإرسال الكرات للقدمون من الخلف.

هذ ما أثبتتهُ مباراة المنتخب الياباني أمام المنتخب العماني ، بالإضافة إلى أن المنتخب الياباني يعتمد على السرعة وهذه نقطة ضعف تسجل في المنتخب الأردني حيث يعتبر بطيء في الإرتداد والتقدم في الهجمات.

التاريخ يتكلم ... ونقطة تسجل للنشامى !!!

تجدر الإشارة وقبل الخوص في السرد التاريخي إلى أن مباراة غدٍ الجمعة التي يحتضنها ملعب سايتاما يستضيف المنتخب الياباني نظيره الأردني ضمن منافسات الجولة الثانية من المجموعة الثانية للدور الرابع الحاسم من تصفيات قارة آسيا المؤهلى إلى كأس العالم في البرازيل صيف 2014 هي المرة الأولى التي يحل فيها النشامي ضيوفاً على اليابانيين إذ لم يسبق لهما أن لعبا على أرضهما.

كما أن اللافت للنظر في تلك المواجهات الثلاث الرسمية السابقة التي جمعت النشامى مع الساموراي فرض التعادل نفسه سيداً وبنفس النتيجة هدف لكل فريق.

المواجهات السابقة


تاريخ لقاءات المنتخب الأردني مع الياباني يقتصر على 3 مباريات رسمية ومباراة ودية وحيدة  على مدار 24 عاما، حيث إلتقى المنتخب الأردني نظيرة الياباني في تصفيات كأس آسيا وإنتهت بالتعادل الإيجابي 1-1 وتعد المباراة الرسمية الأولى بينهما ، أمام المباراة الرسمية الثانية فكانت عام 2004 في بطولة أمم آسيا وتعادل المنتخبان 1-1 في الوقت الأصلي وفاز بالمباراة المنتخب الياباني بركلات الترجيح ، أما المباراة الرسمية الثالثة فكانت في أمم آسياء 2011 حيث تعادل المنتخبان 1-1.

وعلى صعيد المباريات الودية فقد فاز المنتخب الياباني على المنتخب الأردني 4-0 في البطولة الودية " بطولة الألفية " في الهند.

تجدر الإشارة إلى أن مباراة غدٍ الجمعة التي يحتضنها ملعب سايتاما يستضيف المنتخب الياباني نظيره الأردني ضمن منافسات الجولة الثانية من المجموعة الثانية للدور الرابع الحاسم من تصفيات قارة آسيا المؤهلى إلى كأس العالم في البرازيل صيف 2014 هي المرة الأولى التي يحل فيها النشامي ضيوفاً على اليابانيين إذ لم يسبق لهما أن لعبا على أرضهما.

كما أن اللافت للنظر في تلك المواجهات الثلاث الرسمية السابقة التي جمعت النشامى مع الساموراي فرض التعادل نفسه سيداً وبنفس النتيجة هدف لكل فريق.

بداية الحكاية من ماليزيا


كانت أول المواجهات في إبرسب نيسان من عام 1988 حيث كانا المنتخبين يتنافسان للتأهل إلى نهائيات كأس آسيا التي احتضتنها قطر في صيف ذات العام، واستضافت "كوالالمبور" العاصمة الماليزية مجموعة التصفيات التي ضمت كل من اليابان والأردن الكويت وماليزيا وباكستان.

وكانت المواجهة الأخيرة في المجموعة بين النشامى والساموراي هي الفاصلة بينهما لحسم بطاقة التأهل الثانية بعدما حسم الأزرق الكويتي أمر البطاقة الأولى وبقيت الثانية، دخل المنتخب الأردني اللقاء وهو خلف نظيره الياباني في جدول ترتيب المجموعة بنفس الرصيد ولكن فارق هدف واحد بينهما لذلك كان وصول النشامي إلى قطر يستوجب الفوز ولكن اللقاء انتهي تعادل إيجابي بهدف لكل فريق وفاز السامواري بالبطاقة.

دراما في الصين

جاءت المواجهة الثانية بعد 16عاما وتحديداً في 2004 وهذه المرة كلا الفريقين وصل إلى كأس آسيا التي احتضنتها الصين 2004، والمواجهة هذه المرة في ربع نهائي البطولة وزاد من صعوبتها أن اليابان هي حامل اللقب.

وفاجأ النشامى الجميع وكان لهم سبق التسجيل بعد 11 دقيقة من صافرة البداية من رأسية نجم هجوم "الوحدات" الأردني "محمود شلباية" لكن اليابانيين أدركوا التعادل سريعاً  واستمر الحال على هذه النتيجة مع نهاية الوقتين الأصلي والإضافي.

 فكان الحسم بركلات الترجيح وتجلي جنون الكرة وغرابتها في هذا المشهد فبعدما تقدم النشامي 3-1 وباتوا على بعد هدف وحيد من التأهل لنصف النهائي اهدروا أربع ركلات متتالية وفي المقابل سجل لاعبو اليابان ليواصلوا المشوار بنتيجة (4-3(.

كلاكيت في قطر

وتأتي المواجهة الثالث للمرة الثاني في بطولة كأس آسيا التي 2011 في قطر وكانت في انطلاقة كلاهما في دور المجموعات، وقاد النشامي فنياً مدربهم الحالي العراقي "عدنان حمد" وكما في الصين كانت اسبقية التقدم أردنية وحملت هذه المرة توقيع "حسن عبدالفتاح"، وكأنه يجب أن تكون نفس النهاية دائماً فقبل ثوان من سماع صافرة الحكم معلناً عن نهاية اللقاء ومن ركلة ركنية للساموراي جاء هدف التعادل القاتل من خطاء يتحمله خط دفاع النشامي كاملاً.

في الختام
وعند النظر لهذا التاريخ نجد أن المنتخب الأردني يدخل مباراته أمام اليابان مسلاحاً بالتاريخ حيث لم يفز المنتخب الياباني على المنتخب الأردني في المباريات الرسمية، وهذا ما يثلج صدور جماهير النشامى التي توقعت أن المنتخب الأردني لن يخسر أمام المنتخب الياباني.


طاقم الحكام

أعلن الاتحاد الأسيوي في وقت سابق عن طاقم الحكام الذي يقود مباراة المنتخب الياباني والمنتخب الأردني، ويقود المباراة طاقم حكام من كوريا الجنوبية ، حيث سيكون كيم دونغ-جين حكماً للساحة ، وجيونغ هاي-سانغ مسعداً أول ، وبيونغ-اون مساعداً ثاني ، وكيم داي-يونغ مساعداً رابع ، وحسين عسكري من إيران مراقباً للحكام ، وماي تولا من كمبوديا مراقباً للمباراة.
 
نشمي: يلا عل برازيل

يسيطر حلم المونديال البرازيلي صيف 2014 على المنتخبات في كل بقاع الأرض والتي تستعد لخوض التصفيات المؤهلة للوصول لهذا الطموح المشروع خلال صيف هذا العام ولكل قُطر طريقته الخاصة في تقديم الدعم المناسب، ومن هنا ظهرت فكرة اطلاق أكبر حملة دعائية وطنية هي الأولى من نوعها على الصعيد الرياضي والتي تبناها اتحاد الكرة الأردني بهدف تقديم التشجيع للمنتخب الأردني الأول الذي يدخل منعطف تاريخي هام يوم الأحد القادم الموافق 3 يونيو أمام نظيره العراقي في افتتاحية مشوار الفريقين في الدور الرابع والحاسم من التصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم في البرازيل.

واُطلق على الحملة اسم "يلا عل برازيل" تحت شعار "ايد بايد الحلم بصير أكيد" كما تم ابتكار شخصية كاريكاتورية  اسمه "النشمي" يرتدي الزي الوطني الموشح بالشماغ الأحمر الشهير، وتقوم الحملة على ترسيخ فكرة التضامن والتكاتف خلف المنتخب بكل شرائح المجتمع المختلفة النشامي من أبناء الوطن خلف نشامي المنتخب الوطني.

وستمتد الحملة  على مدار 12 شهر والتي سيتخللها مباريات التصفيات للمجموعة التي تضم المنتخب الأردني وإلى جوراه منتخبات العراق وعُمان واستراليا واليابان ويتم تكثيف الدعاية لها قبل المباريات في وسائل الإعلام ، كما سيتم تنظيم رحلات تجوب المملكة الهاشمية ترافقها شخصية "النشمي" كرمز لقيادة الحملة  كما سيتواجد في الملعب خلال المباريات التي ستقام في الأردن لتعزيز الحملة من خلال تعدد طريقة ظهور" النشمي".

              

????? ???????????? ?????????????? ????????????????? ?????????????? ????????????????????????????????????????? ?????????????????????? ????????????

?????? ????????????????????? ??????????? ????????????????? ??????????? ????????????? ??????????????????????????? ????????????? ???????????????????????????????
http://u.goal.com/134800/134843.jpg

أخبار متعلقة

وضع الملعب
توقّعات القرّاء
أغلب ثلاثة توقّعات
مواجهات تاريخية
تصفيات كأس العالم (أسيا) ‎(WCQA)‎ 26‏/03‏/2013 منتخب الأردن 2 - منتخب اليابان 1
  • تقييم اللاعبين
  • تقرير المباراة
  • بث مباشر - دقيقة بدقيقة
  • قبل المباراة
تصفيات كأس العالم (أسيا) ‎(WCQA)‎ 08‏/06‏/2012 منتخب اليابان 6 - منتخب الأردن 0
  • تقييم اللاعبين
  • تقرير المباراة
  • بث مباشر - دقيقة بدقيقة
  • قبل المباراة
كأس أمم أسيا ‎(ASIA)‎ 09‏/01‏/2011 منتخب اليابان 1 - منتخب الأردن 1
  • تقييم اللاعبين
  • تقرير المباراة
  • بث مباشر - دقيقة بدقيقة
  • قبل المباراة
أخر 5 مباريات
الاحتمالات
أخبار الفريق
التشكيل المتوقع