الدوري الإسباني – في ليلة وداع إنيستا.. كوتينيو يبدع بهدف فوز برشلونة على سوسيداد
بلوجرانا يعود للانتصارات بعد الخسارة غير المتوقعة أمام ليفانتي.


شادي نبيل    فيسبوك      تويتر

اختتم برشلونة بطل الثنائية المحلية في إسبانيا لقاءات الدوري الإسباني بالفوز على ريال سوسيداد بهدف نظيف خالا المواجهة التي أقيمت مساء الأحد بكامب نو.

سجل فيليبي كوتينيو هدف بلوجرانا الوحيد عند الدقيقة 57 بمهارة رائعة في آخر لقاءات أندريس إنيستا قائد الفريق بعد ان قراره بالرحيل نهاية الموسم الحالي.

برشلونة رفع رصيده من النقاط إلى 93 نقطة في الصدارة ويتجمد رصيد سوسيداد عند 49 نقطة بالمركز الحادي عشر.

ودخل لاعبي برشلونة الذين خاضوا المباراة بقميص خاص لوداع رسام الكرة الإسبانية وسط ممر شرفي من لاعبي الضيوف وفضل فالفيردي جلوس ميسي على مقاعد البدلاء.

وقبل بداية المباراة يسلم تشافي هيرنانديز القائد السابق لبرشلونة جائزة أفضل لاعب بالشهر في لا ليجا إلى ميسي.

غلب الطابع الودي والاحتفالي على مجريات الشوط الأول من المواجهة والذي جاء متوازنا ويشوبه الهدوء من الفريقين.

مع الدقيقة 14 الخطورة الأولى من جانب أصحاب الأرض بعد تمريرات ثنائية بين إنيستا وجوردي ألبا، الذي يرسل عرضية لكن الدفاع يشتتها بنجاح.

Infinit Iniesta Barcelona

يرسل ديمبيلي عرضية رائعة من الجهة اليمنى حولها راكيتيتش برأسية قوية رائعة مرت بجوار القائم الأيسر لمرمى ميجيل أنخل.

ويتعرض سيميدو لتدخل من جانب مدافع سوسيداد داخل المنطقة لكن حكم اللقاء يشير باستمرار اللعب، وقبل نهاية الشوط بدقيقتين تدخل عنيف من راؤول نافاس على ديمبيلي ويتلقى البطاقة الصفراء

بداية الشوط الثاني لم تختلف عن الأول، لكن بلوجرانا يضغط بصورة أفضل من أجل تسجيل الهدف الافتتاحي بالمباراة.

وينجح كوتينيو من مهارة رائعة تسجيل الهدف بعد خداع حارس مرمى الضيوف بتسديدة مقوسة في الزاوية اليسرى تصطدم بالقائم وتسكن الشباك.

لم يتغير الشكل العام للمباراة بعد الهدف وسيطر الفريق الكتالوني على الملعب ويشارك ميسي بدلا من صاحب الهدف ويسعى لزيادة عدد أهدافه في المسابقة.

وتأتي اللحظة الصعبة بخروج إنيستا قبل نهاية اللقاء بعشر دقائق ولم يأتي أحد من الفريقين بجديد وينتهي اللقاء بهدف كوتينيو.

التعليقات ()