الدوري الفرنسي | النيران الصديقة تحرم ليون من نقطة أمام باريس سان جيرمان
سوء حظ غير عادي واجه رفاق "فقير"...


كتب | محمود ماهر | فيسبوك | تويتر

استفاد باريس سان جيرمان من الهفوات القاتلة التي ارتكبها ثنائي قلب دفاع أولمبيك ليون “مارسيلو وموريل” في المباراة التي جرت مساء اليوم على ملعب حديقة الأمراء في الجولة الـ 6 من الدوري الفرنسي، ليحقق فوزًا صعبًا استعاد بفضله صدارة جدول الترتيب برصيد 18 نقطة بفارق ثلاث نقاط عن منافسه الرئيسي على اللقب “موناكو”.

وضاعت كمية فرص غير عادية من باريس سان جيرمان في هذه المباراة وصل عددها لـ 14 فرصة من بينهم 5 تسديدات علي المرمى و7 خارج الإطار.

وانتظر فريق المدرب الإسباني “أوناي إيمري” حتى الدقيقة 75 ليحتفل بالزيارة الأولى لشباك الحارس البرتغالي “لوبيز” بفضل هفوة قاتلة من المدافع البرازيلي مارسيلو الذي عجز عن إبعاد كرة عرضية ارسلها “لو سيلسو”.

وتغير شكل باريس سان جيرمان على صعيد النجاعة الهجومية بعد خروج كورزاوا ودراكسلر في الدقيقتين 72 و73، فقد أحدث نزول الأرجنتيني لو سيلسو والإسباني بيرشيتشي نشاطًا كبيرًا، نتج عنه هدف التقدم واحتساب ركلة جزاء في الدقيقة 80 نفذها إدينسون كافاني بكل ما لديه من قوة لترتطم في العارضة وترتد في يد الحارس.

وانفرد الشاب الفرنسي “مبابي” بالمرمى في الدقيقة 86، لكنه سدد في جسد الحارس لوبيز، ومن حسن حظ مبابي ارتدت الكرة من جسد الحارس إلى جسد المدافع “موريل” الذي كان يركض خلفه لتعانق الشباك بشكل غريب!.

وتراجع ليون بعد هذه الخسارة إلى المركز الخامس برصيد 11 نقطة بفارق نقطتين عن سانت إتيان الثالث.

ولم يخسر باريس سان جيرمان في آخر 27 مباراة على أرضه في الدوري الفرنسي بعد هذا الفوز الجديد الذي حققه على ليون، إذ رفع رصيد من الانتصارات لـ 21 وست تعادلات، محافظًا على شباكه نظيفة في 19 مباراة منهم!.

 


التعليقات ()